سياسية 0 1917

لأول مرة في كربلاء المقدسة وضمن مشروع تصنيع الأجهزة في العتبة الحسينية المقدسة

img

 تتواصل الكوادر الهندسية الوطنية التابعة لقسم الاتصالات السلكية واللاسلكية في العتبة الحسينية المقدسة بتطوير مشاريعها بتصنيع الأجهزة الكهربائية التي تضاهي الأجهزة المتوفرة في الأسواق المحلية والتي تصب بخدمة العتبة وزائريها.

حيث اشار مسؤول شعبة الصيانة والبرمجة في قسم الاتصالات السلكية واللاسلكية الفني (علي الواسطي) بحديثه لموقع نون الخبري (ان الشعبة ولأول مرة في كربلاء المقدسة قامت بتصنيع جهاز ضبط وفحص الفولتية) مشيرا إلى (ان هذا الجهاز ضروري ويحتاجه أصحاب المحلات الكهربائية أوالمنتجين الذين يقومون بصناعة (الطبلات) او الدوائر الالكترونية لقياس مقدار الفولتية للـ (الطبلة) التي يتم تصنيعها لفحصها واختبار قدرتها عن طريق هذا الجهاز).

وتابع الواسطي حديثه (ان هذا الجهاز كنا بحاجة ماسة له في تصنيع (الطبلات) والدوائر الالكترونية التي تدخل في صناعة أجهزة الحماية الالكترونية إلا أننا عانينا كثيرا في السابق حيث انه غير متوفر في مدينة كربلاء المقدسة، وانه محتكر من قبل بعض الأشخاص الذين يمتلكونه).

وأضاف الواسطي (إن الكوادر العاملة بشعبة الصيانة والبرمجة ارتأت تصنيعه في داخل القسم، حيث تم صناعة الملف من قبل احد المهندسين المتمرسين بالعمل وصناعة الطبلة الخاصة به، وفعلا تم انجازه وإخضاعه للتجارب والفحوصات حيث اثبت جدارته وجاهزيته للعمل) مبينا ( إن الأجهزة الجديدة التي تم تصنيعها في الشعبة مؤخرا تحتاج إلى فحص لمعرفة صلاحيتها للعمل، فإنه يتم فحصها واختبارها بهذا الجهاز الجديد بعد أن كنا نفحصه بجهاز مماثل خارج العتبة مكلفاً أموالا إضافية).

وعلى صعيد متصل أشار مسؤول شعبة الصيانة والبرمجة إن (الشعبة قامت بإدخال بعض التحسينات والتعديلات على جهاز (رافع الفولتية) الذي تم تصنيعه في الفترة السابقة).

حيث اشار قائلا ( ان الشعبة قامت بإضافة مروحة داخلية لجهاز (رافع الفولتية) وذلك لتقليل ارتفاع درجة حرارته).

وأضاف ( انه تم إضافة بعض التعديلات على (الطبلة) الالكترونية في (رافع الفولتية) الداخلة بصناعة الجهاز بشكل مغاير لما هو متوفر في الاسواق المحلية، ويتم اختبارها بالجهاز الجديد وهو (جهاز ضبط الفولتية)) مبينا ان (اجهزة رفع الفولتية الشائعة تعمل ضمن مقدار معين حيث ان الجهاز يتم نصبه بمقدار رفع واحدة أي ان البيت الذي يصل اليه فولتية مقدارها (190 فولت) يتم وضع الرفع بمقدار (40 فولت) لتصبح الفولتية (230فولت) لكنه اذا وصلت فولتية مقدارها (220 فولت) حيث سيكون مقدار الفولتية الخارجة من الرافعة (260فولت) وهذا بدوره يؤثر سلباً على الأجهزة الكهربائية).

مشيرا إلى (ان التحسينات التي تم إدخالها على جهاز (رافع الفولتية) الذي يتم تصنيعه في الشعبة تتجلى بإضافة (طبلة) كهربائية الكترونية تقوم بمهمة تحديد الفولتية، حيث ان هذه الطبلة محددة بفولتية مقدارها (200 فولت) لتمنع الأضرار التي من الممكن أن تنتج من الرفع المتجاوز للحد الخطر، والذي يقوم به الجهاز الموجود في السوق المحلية) .

موضحا ان (التيار الكهربائي الذي تكون فولتيته اقل من الحد أعلاه فإن (الطبلة) الأليكترونية تقوم بإرسال إيعاز بتشغيل الرافعة لرفع مقدار الفولتية، أما إذا كانت الفولتية أعلى من الحد المقررفتقوم كذلك الطبلة الالكترونية بإرسال إيعاز إلى الرافعة بالتوقف عن العمل).

مضيفاً (قامت الشعبة بإضافة جهاز حماية لهذا الجهاز لمنع ورود كهرباء عالية تؤثر سلباً على الجهاز).

مبيناً (أن لهذا الجهاز نوعية مشابهة ذات منشأ صيني ذو نوعية رديئة سريعة العطل اذ لا تحتوي على ملف الكتروني الى جانب عدم دقة قرائتها للفولتية وغير حاوية على الإضافات التي قامت بإدخالها الشعبة المذكورة).

 

موقع نون الخبري