سياسية 0 2300

بالوثيقة.. اموال تصل الى كربلاء وصراعات حزبية من اجل الاستحواذ عليها

كشفت عضو مجلس محافظة كربلاء، الثلاثاء، عن وصول مبلغ قدره اكثر من (2.300.000.000) دينار، من اموال تنمية الاقاليم، معتبرة ان هذا المبلغ لا يفي التزامات المحافظة، كما كشفت عن وجود ضغوط على السلطة التنفيذية لتوزيع المبلغ وفق المحاصصة وليس وفق احتياجات المشاريع.

وقالت بشرى حسن عاشور في حديث لوكالة نون الخبرية، ان "مبلغاً قدره اكثر من (2.300.000.000) دينار، وصل الى محافظة كربلاء، بحسب كتاب صادر من وزارة التخطيط، الذي دعا المحافظة الى صرفها على المشاريع المتلكئة"، معتبرةً ان "هذه هي اول دفعة تصل الى المحافظة من اموال تنمية الاقاليم".

التنفيذ المباشر في كربلاء ينفي وجود أي مشروع متلكئ في المحافظة

واضافت عاشور، ان "هذا المبلغ اذا ما قورن بحجم الالتزامات على مشاريع المحافظة، لن يكفي سوى (2%) فقط من نسبة الالتزامات على المحافظة للمقاولين".

وكشفت عاشور، عن "وجود ضغوط على السلطة التنفيذية من قبل جهات حزبية مستفيدة، لغرض توزيع هذا المبلغ وفقاً للمحاصصة الحزبية، لانجاز مشاريع هدفها انتخابي وليس استحقاقي".

ودعت عضو مجلس محافظة كربلاء، ان "توزع هذه المبالغ والمبالغ الاخرى التي ستصل لاحقاً لذات الغرض، على المشاريع المهمة وخاصة تعبيد الشوارع والكهرباء، في محافظة كربلاء".