سياسية 0 821

مسؤول محلي بكربلاء ينتقد عقد مؤتمرات امنية لدول اجنبية داخل المحافظة ويصفها بالاستعراض الاعلامي

img

انتقدت عضو مجلس محافظة كربلاء المقدسة عقد مؤتمرات امنية من قبل جهات خارجية بدعوى حماية زوار الاربعين واعتبرت ان عقد مثل هذه الاجتماعات هو تدخل بالشان العراقي واستعراض اعلامي ذات طابع سياسي.

وقالت الدكتورة بشرى حسن عاشور في حديث مع وكالة نون الخبرية ان زيارة الاربعين ومنذ 2003 ولغاية اليوم تدار من قبل الاجهزة الامنية العراقية ومنتسبي العتبات المقدسة والحشد الشعبي والمواكب الحسينية الذين اداروا العشرات من هذه الزيارات وبشكل ابهر العالم رغم تحديات داعش الارهابي وفترة القتل الطائفي اعوام 2005 لغاية 2010 من دون الاستعانة الى اي جهد اجنبي.

واضافت عقد اجتماعات ومؤتمرات امنية من دول اجنبية في كربلاء هو  تدخل سافر بالشان العراقي واستعراض سياسي لايصال رسالة للعالم مفادها بان رجال الامن بالعراق  لايستطيعون انجاح زيارة الاربعين التي ستشهد ذروتها في 20 من الشهر الجاري الا بوجودنا.

وبينت عضو مجلس محافظة كربلاء ان هذه الخطوة غير المسبوقة ستسمح لباقي الدول بالتدخل لحماية زوارها داخل كربلاء بالوقت الذي تقوم به اجهزتنا الامنية وعتباتنا المقدسة بتقديم كافة الخدمات والامن لكل زوار العالم بلا استثناء.

اجتماع داخل مبنى القنصلية الإيرانية في كربلاء لبحث الاستعدادات للزيارة الأربعينية

وكان مصدر مطلع،قد افاد يوم امس الاثنين، بعقد اجتماع داخل مبنى القنصلية الإيرانية في محافظة كربلاء لبحث الاستعدادات لزيارة أربعينية الإمام الحسين (عليه السلام). حيث ان حضر الاجتماع  وزير الداخلية الإيراني ووكيل وزير الداخلية الإيراني والسفير الإيراني في العراق وممثلي القنصليات الايرانية والهلال الأحمر الإيراني"

وكان وزير الداخلية العراقي قد عقد اجتماعاً مع نظيره الايراني رحماني فضلي الذي يزور كربلاء حاليا بحضور رئيس أركان الجيش الفريق الأول الركن عثمان الغانمي ونائب قائد العمليات المشتركة الفريق الركن عبد الامير يار الله والمحافظ نصيف الخطابي وعدد من القادة الأمنيين حول آليات التنسيق المشترك، والتأكيد على التعاون مع الجهات الحكومية وغير الحكومية كافة لإنجاح زيارة الاربعين القادمة.

وكالة نون خاص