علمية 0 969

انطلاق فعاليات الدورة الثالثة لمؤتمر العتبات المقدسة و المزارات الشريفة في العالم الإسلامي

img

بحضور رئيس ديوان الوقف الشيعي سماحة السيد علاء الموسوي والسادة أمناء العتبات المقدسة والمزارات الشريفة في العراق وإيران وسوريا, انطلق صباح يوم أمس الأربعاء, المؤتمر الدولي الثالث للعتبات المقدسة والمزارات الشيعية الشريفة في العالم الإسلامي في الصحن الكاظمي الشريف، المؤتمر الذي عقد برعاية العتبة الكاظمية المقدسة, وبمشاركة العتبات المقدسة العلوية والعباسية والكاظمية والعسكرية بالإضافة الى العتبة الرضوية والعتبة الزينبية المقدستين والمزارات الشيعية الشريفة,استهل المؤتمر بتلاوة أي من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة المباركة ترحماً إلى أرواح شهدائنا الأبرار، بعدها ألقى الأمين العام للعتبة الكاظمية المقدسة الأستاذ الدكتور جمال عبد الرسول الدباغ كلمة الافتتاح رحب فيها بالسادة الحضور الذين اجتمعوا تحت لواء الإمامين الجوادين "عليهما السلام" لحضور هذا المؤتمر, مؤكداً: (إن هذا المؤتمر كسابقيه نعمة من الله تعالى للقاء هذا الجمع المبارك، الذين يجمعهم شرف خدمة العتبات المقدسة والمزارات الشريفة، وهم يتبادلون الخبرات ووجهات النظر حول تقديم الأفضل، ولذلك ندعوه تعالى أن يحقق هذا المؤتمر من خلال محاوره ما يصبو إليه مستفيدين من آرائكم السديدة وخبراتكم المتراكمة),

وقال رئيس ديوان الوقف الشيعي سماحة السيد علاء الموسوي في كلمته: (من دواعي السرور والبهجة أن نلتقي بهذه الوجوه الكريمة التي تتولى إدارة العتبات المقدسة والمزارات الشريفة، للتداول والتباحث في الشؤون المهمة وتنظيم الأمور وترتيب الأعمال بما يتناسب مع مكانة وقداسة العتبات والمزارات الشريفة، وذلك لما لها من أهمية وخصوصية لدى المجتمع الإسلامي، فضلاً عن تحقيق أهداف أهل البيت "عليهم السلام" وتجسيد سلوكهم), وشهد المؤتمر مناقشة محاور عدّة من أهمها الدور العالمي للعتبات المقدسة والمزارات الشريفة، ودورها في المجتمع الإنساني، وتحسين جودة الخدمات المقدّمة إلى الزائرين الكرام، وتنمية قدرات العاملين بالعتبات المقدسة، وتحديات توافر الموارد المالية، فضلاً عن موعد انعقاد المؤتمر الرابع، والسعي إلى استكمال المشاريع المباركة ووضع الخطط المتكاملة ليتمّ تطبيقها عن طريق التعاون المشترك بين العتبات المقدسة لتقديم أفضل الخدمات لزوار المراقد والعتبات المقدسة.