ثقافية 0 1214

ذكرى غزو العراق

img

بقلم – رحيم الشاهر – عضو اتحاد أدباء أدباء العراق([1])

في سلسلة قصائد لماء الذهب:

انا اكتب، اذن انا كلكامش (مقولة الشاعر)([2])

الحرف ابي،والقراءة امي، والكتابة حِرفة ابي وامي(مقولة الشاعر)

 

تُغزى00 وغزوك مفجعُ!


 
بلظى الجراح مُروّعُ


قالوا امتلكتَ سلاحهم


 
كذبوا سلامك يقرعُ
!
(أيوبُ) جرحك نازفٌ


 
بعظيم صبرك شنّعوا


هدموا ديارك سيدي


 
ولكم بنتكَ الادمعُ!


وطني تضمكَ لوعةٌ


 
ذكرى اقتحامك تُفزعُ


ليلا غزتك ذئابهم


 
وصهيل خيلك يُفجعُ


كيف احتملت أذيهم


 
كيف المناقب تُصرعُ؟!


عقدان مرا بيننا


 
ونزيفُ جرحك مُشرعُ!


عطشا وجوعا تلتظي


 
وذئابُ سبيكَ تشبعُ!


قد طوقوك تسولا


 
وعلى استباحك اجمعوا!


تاقوا لموتك سيدي


 
أنتَ الجميل الأروعُ!


بغدادُ ثكلى بيننا
ج

 
 
وحصونها لاتنفعُ


طعناتها تتريةٌ


 
بنزيفها تتلوعُ


عشرون عاما أمنا
 
 
بين الثكالى تُصفعُ


عقدان مرا والعرا


 
ق بجرحه يتبضّعُ!


([1]) تكرار لفظة الادباء، معيار يبحث عن  العقلاء
([2]) للشاعر لائحة اقوال وآراء ينفرد بها عن غيره