سياسية 0 1081

العبادي من نينوى: يجب ان ننبذ الطائفية والعنصرية اللتين تمثلان خطراً على العراق (مصور)

اكد رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، الاربعاء، اننا مثلما حققنا الانتصار على عصابات داعش الارهابية بتوحدنا سنحقق الانتصار في البناء والإعمار، مبينا ان الاجتماع في سهل نينوى يمثل نجاحا وانتصارا.

جاء ذلك خلال كلمة له في المؤتمر الموسع لإشاعة اجواء التعايش السلمي بين اهالي سهل نينوى، وتابعته وكالة نون الخبرية، حيث اشار العبادي الى ان "اهالي نينوى يقفون حاليا ويتوحدون لإعمار محافظتهم وافشال مخططات تمزيق مجتمع نينوى".

واضاف، ان "العراق اصبح اكثر قوة والتحاما"، مبينا ان العراقيين ومن جميع المحافظات قدموا التضحيات من اجل تحرير هذه الارض الطيبة واثبتوا قوة ارادتهم وحققنا الانتصار على داعش".

وذكر العبادي، ان "عملية الاستقرار والإعمار في الساحل الايسر بدأت بالرغم من ان المعارك مع عصابات داعش كانت في الجانب الايمن".

وبيّن رئيس مجلس الوزراء، ان "العالم توقع ان العراق انتهى بعد احتلال داعش لعدد من المحافظات ولكننا اثبتنا اننا باقون والعراق بخير والعالم اصبح يفتخر ويشيد بما حققه العراقيون".

واكد القائد العام للقوات المسلحة، اننا "اليوم يجب ان ننبذ الطائفية والعنصرية اللتين تمثلان خطراً على العراق".

ووصل رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، في وقت سابق من اليوم الاربعاء، الى محافظة نينوى.

يشار الى أن رئيس الوزراء حيدر العبادي أعلن، في 31 آب الماضي، عن تحرير كامل محافظة نينوى، من قبضة تنظيم "داعش"، بعد قتال استمر 9 أشهر.