منوعة 0 2072

سافر الوزير ليتفقد آثار الزلزال.. فتحطمت طائرته

img

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي وحاكم ولاية واهاكا الواقعة بجنوب البلاد، مساء الجمعة (بالتوقيت المحلي للمكسيك)، مما أدى إلى مقتل شخصين خلال جولة لتفقد الأضرار الناجمة عن زلزال وقع في وقت سابق من نفس اليوم، لكن الوزير وحاكم واهاكا نجيا.

وقال وزير الداخلية، ألفونسو نافاريتي، لمحطة (تلفيزا) التلفزيونية إنه وأليخاندرو مراد حاكم واهاكا لم يصابا بجروح خطيرة جراء الحادث، الذي وقع أثناء محاولة الطائرة الهبوط.

وأصدرت الوزارة بيانا على تويتر ذكر أن شخصين على الأرض قُتلا عندما سقطت الطائرة.

وكان المسؤولان يتفقدان آثار الزلزال الذي هز ولاية واهاكا ومكسيكو سيتي بقوة 7.2 درجة، مساء الجمعة.

ولم يؤد الزلزال إلى سقوط قتلى بشكل مباشر، لكنه ألحق أضرارا بعشرات المباني كما أدى إلى انقطاع الكهرباء عن مليون شخص حسبما قالت السلطات.