سياسية 0 805

مائة مدرسة تنفذ مشروع الحوكمة الالكترونية في تربية كربلاء

img

اعلنت المديرية العامة للتربية في محافظة كربلاء المقدسة عن شمول مئة مدرسة بمشروع الحوكمة الالكترونية الذي ابتدأ العمل به منذ سنة 2014 ومازالت الجهود مستمرة لتنفيذ مراحل المشروع في جميع المدارس الكربلائية

وقال  علي نزار مبرمج اقدم في الشعبة والمشرف على المشروع ان الحوكمة الالكترونية لوكالة نون الخبرية  تضمن مشروع الارشيف الالكتروني وبريد المدارس الذي ينقسم بدوره الى قسمين (الارشفة الالكترونية –المراسلات بين المدارس واقسام المديرية) من خلال شبكة داخلية تدعى بـ (INTRANET) مشيرا الى ان نسب الانجاز قد وصلت الى ما يقارب (85% -90%) في المديرية للمرحلة الاولى منذ انطلاق عملية تطبيق المشروع.
لافتا الى ان عملية الارشفة كانت لها الحصة الاكبر في تنفيذ البرنامج وذلك عبر ادراج جميع كتب الصادرة والواردة والمراسلات الداخلية لأغلب اقسام المديرية ضمن نافذة الارشيف الالكتروني.


وفيما يتعلق بالمرحلة الثانية التي تعنى بالمراسلات اكد المبرمج الاقدم ان العملية تأخرت قليلا بسبب بعض المعوقات الفنية على الرغم من انجاز العمل لمئة مدرسة حاليا وهناك مدرسة ابتدائية قد طبقت المشروع بشكل كامل وتم الاستعانة بالبرنامج عبر المراسلة مع المديرية مردفا بالقول ان البرنامج يتعامل مع الكتب الرسمية الصادرة من مديريتنا بالإضافة الى الكتب الواردة من الوزارات الاخرى حيث يتم ارشفتها في النظام الذي وفر جهدا ووقتا اقل لمدراء المدراس ولبقية اقسام الدائرة في حسم القضايا العالقة او تطبيق الانظمة والتعليمات او الكتب التي تحتاج الى اجابة مستعجلة.


هذا وقد اكد السيد علي نزار ان عملية صيانة الابراج الثانوية ما تزال مستمرة مؤكدا بان تنفيذ مراحل المشروع الاخيرة مرهون بتوفر السيولة وذلك لحاجة كل مدرسة الى جهاز ارسال واستقبال وحاسبة الكترونية وجهاز طابعة وسكنر في نفس الوقت فضلا عن ضرورة توفر البرج وهذه الاجهزة يجب ان تجهز بها كل مدرسة وهي تكلف مبالغ كبيرة لكن ذلك لم يمنع من تطبيق المشروع من قبل مئة مدرسة في المحافظة حتى الان وقد تكللت العملية بنجاح جيد كانت مؤشراته ايجابية من قبل ادارات المدارس.


وفي السياق ذاته اعرب  تحسين رسول مدير مدرسة الحسنين الابتدائية عن اعجابه بمشروع الحوكمة الالكترونية الذي فعل منذ ثلاثة اشهر في مدرسته وطبق بنسبة 100% واصفا اياها بالتجربة الناجحة التي وفرت الجهد وخففت اعباء المراجعة لديوان المديرية وزادت من سرعة انجاز العمل الذي انتقل من المرحلة الورقية الى الالكترونية واستلام البريد بشكل اني والمخاطبة تتم ضمن نفس الاجراء دون مشاكل تذكر عبر نافذة البرنامج مبينا انه قد حصل على اسم المستخدم وكلمة المرور من قبل موظفي شعبة المعلومات والاتصالات لدخول البرنامج الذي يحتوي على اسماء المدارس و البريد الالكتروني الخاص بكل مدرسة ليتم استلامه وفي حال ان صدر أي كتاب الى الدائرة تجرى عملية انجاز الكتاب بعد اضافة رقم العدد له والتاريخ ويتم مسحه على جهاز السكنر ويحفظ في الحاسبة ومن ثمة يرسل في تبويب الصادرة وتملئ معلومات الكتاب المطلوبة ومنها عدده وعنوانه والجهة المرسل اليها ونضغط على امر الارسال وتنجز العملية في دقائق معدودة فيما اوضح ان المشكلة الوحيدة التي تواجهه هي انقطاع الاشارة والتي تستغرق فترة ليست بالطويلة قبال نجاح التجربة وديمومتها.
تحرير: جهاد جعفر الاسدي