رياضية 0 901

الجوية يتعادل مع الجزيرة الاردني بمباراة مثيرة

img

فرض الجزيرة الأردني التعادل على مضيفه، القوة الجوية العراقي (2-2)، اليوم الاثنين، على ملعب الوكرة، في العاصمة القطرية الدوحة، لحساب أولى جولات المجموعة الأولى، من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي.
وتقدم القوة الجوية مرتين، عبر أحمد حمادي، من ضربة جزاء بالدقيقة {10}، وصالح سدير بالدقيقة {83}، فيما تعادل للجزيرة، موسى التعمري، من ضربة جزاء بالدقيقة {20}، والسوري مارديك مارديكيان بركلة جزاء أيضًا، في الدقيقة {86}.
ولم يستهلك القوة الجوية الوقت، قبل الإعلان عن أطماعه الهجومية، ما فرض على الجزيرة التعامل بحذر، وتوفير المساندة من لاعبي خط الوسط، للمدافعين.
وشهدت الدقيقة {10} هدف السبق لفريق القوة الجوية، عندما انفرد أحمد حمادي بمرمى عبد الله الزعبي، ليتعرض للإعاقة، ويقوم حكم المباراة، الماليزي ناجور أمير، بطرد الحارس، واحتساب ضربة جزاء، نفذها حمادي بنجاح، على يمين الحارس البديل، وليد عصام.
ووجد الجزيرة نفسه، في موقف لا يحسد عليه، حيث خسر ورقة محترفه السوري، عدي جفال، الذي تم تبديله بوليد عصام.
ولم يتأخر الجزيرة، رغم النقص العددي، عن إدراك هدف التعادل، بالدقيقة {20}، عندما انفرد التعمري بالمرمى، ليعيقه الحارس فهد طالب، ويطرده الحكم أيضًا، محتسبًا ضربة جزاء نفذها التعمري نفسه، على يسار الحارس البديل، أمجد رحيم، معلنا التعادل {1-1}.
وفرضت هذه الأحداث على اللاعبين، اللعب بحذر وتوازن أكبر، وشكلت انطلاقات الروابدة و طنوس وأبو زمع والتعمري، خطورة على مرمى القوة الجوية، وسدد الأخير في أحضان رحيم.
وحاول القوة الجوية أيضًا الضغط على مرمى الجزيرة، معولًا على مصطفى معن، وصالح، وعماد محسن، وطارق همام، لكن تماسك دفاع الضيوف، بقيادة العرب ومهند خير الله، ساهم في انتهاء الشوط الأول بالتعادل {1-1}.
وفي الشوط الثاني، كاد الجزيرة أن يباغت مضيفه القوة الجوية، بهدف جديد، عندما أطلق محمد طنوس كرة قوية، تصدى لها أمجد رحيم ببراعة، وبعدها تلاعب التعمري بالدفاع، وسدد بين يدي الحارس.
بدوره، فإن القوة الجوية عانى من بطء في البناء الهجومي، وجاءت خياراته بلا فاعلية، ليتجه الفريق للتسديد من بعد، فأطلق صالح السدير كرة قوية، مرت فوق مرمى وليد عصام.
وعاد طنوس وانبرى لتنفيذ ضربة حرة مباشرة، ليسددها بمنتهى القوة، فتصدى لها أمجد رحيم على دفعتين.
وبدأ القوة الجوية يميل للتسديد من بعيد، لاستغلال قلة خبرة حارس الجزيرة، ليقوم صالح سدير بإطلاق قذيفة قوية، سكنت في أقصى الزاوية اليسرى لوليد عصام، معلنا تقدم فريقه بالدقيقة {83}.
وأعاد الجزيرة سيناريو الهدف الأول، حيث لم يتأخر كثيرا في تسديد الحساب، بعدما عاد التعمري لهوايته المفضلة، في المراوغة، ليتحصل على ضربة جزاء، نفذها البديل السوري، مارديكيان، بنجاح في الدقيقة {86}، ليعلن التعادل {2-2}.انتهى