سياسية 0 2533

العبادي يضع 3 شروط لدفع رواتب موظفي كردستان

img

كشفت مصادر سياسية في بغداد، الجمعة، أن رئيس الوزراء حيدر العبادي، وضع 3 شروط، للموافقة على دفع رواتب موظفي إقليم كردستان.

وقالت المصادر، لـ NRT عربية، اليوم (29 كانون الأول 2017)، إن "الشرط الأول، الذي وضعه العبادي، هو تسليم الإقليم معابره الحدودية مع تركيا وإيران إلى الحكومة الاتحادية"، مشيرة إلى أن "الشرط الثاني يتمثل في موافقة الإقليم على تسليم 250 ألف برميل من الخام الذي ينتجه إلى وزارة النفط الاتحادية، لتقوم بتصديره".

واضافت المصادر، أن "الشرط الثالث، هو حذف الأسماء الوهمية من قوائم الرواتب التي سلمتها حكومة الإقليم إلى بغداد".

وذكرت وسائل إعلام محلية، يوم أمس الخميس، ان الحكومة الاتحادية بدأت بالتواصل مع حكومة الإقليم لبحث عدة ملفات في مقدمتها إدارة الحدود والمطارات ورواتب موظفي الإقليم.

وأوضحت وسائل الإعلام ان اللجان الفنية التابعة لأمانة مجلس الوزراء وجهت دعوة إلى اللجان الفنية في إقليم كردستان لزيارة بغداد لبحث المشاكل الفنية، في الوقت الذي وصفت فيه أطراف كردية هذه المساعي بأنها مضيعة للوقت ولن تحل الخلافات، كما اتهمت رئيس الوزراء، حيدر العبادي، بالتهرب من الجلوس على طاولة الحوار مع حكومة إقليم كردستان.

وقال المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء، سعد الحديثي، ان "اللجان الفنية الحكومية وجهت دعوة إلى اللجان الفنية التابعة لحكومة إقليم كردستان لبحث إدارة ملف الحدود وكذلك الجانب المتعلق برواتب موظفي كردستان".

وكانت حكومة إقليم كردستان، أكدت أمس الخميس، استعدادها لتزويد الجهات المعنية في الحكومة الاتحادية بالمعلومات والارقام المطلوبة وقائمة موظفي اقليم كردستان بموجب النظام البايومتري، معتبرة ان "تأمين رواتب موظفي اقليم كردستان سيكون من اولوية عمل الحكومة لسنة 2018".

وعبرت الحكومة، بعد اجتماع عقدته برئاسة نيجرفان بارزاني، عن استعدادها "لاستقبال اية مبادرة او خطوة تؤدي الى تأمين الرواتب والمستحقات المالية لاقليم كردستان بموجب السبل الدستورية".

وبشأن عدد موظفي اقليم كردستان وصرف مستحقاتهم المالية وقدرة اقليم كردستان على تأمين الرواتب والمعلومات التي تم طرحها في المؤتمر الصحفي الاخير لرئيس الوزراء حيدر العبادي، فيما يتعلق بمبيعات وصادرات النفط اليومية لاقليم كردستان، "قرر مجلس الوزراء تكليف مجلس الاقليم لشؤون النفط والغاز ووزارة المالية والاقتصاد بعرض الارقام والمعلومات الصحيحة المتعلقة بهذا الموضوع ليتاكد السيد رئيس الوزراء للعراق الاتحادي وكذلك الرأي العام من هذه الحقيقة بان واردات نفط اقليم كردستان قد تم صرفها بالكامل لرواتب الموظفين".