منوعة 0 384

موجة قطبية تضرب ولايات أميركية

img

تواجه معظم مناطق الشمال الشرقي والغرب الأوسط الأميركي موجة من الطقس المتجمد في أعقاب عيد الميلاد، مع توقعات بانخفاض درجات الحرارة إلى 29 درجة مئوية تحت الصفر في نورث داكوتا، فيما حذر خبراء الأرصاد الجوية من أن بداية العام الجديد قد تشهد طقسا شتويا قارس البرودة.
وقال بوب أورافيك المتحدث باسم الهيئة الوطنية للطقس إن "تيوغا"، التي تقع في نورث داكوتا باتت أكثر بقعة في الولايات المتحدة برودة مع انخفاض درجة الحرارة إلى نحو 26 درجةتحت الصفر عصر الخميس بالتوقيت المحلي، وفق ما أوردت وكالة "رويترز".

وأضاف: "بحلول صباح غد ربما تكون درجات الحرارة المتدنية بين 26 إلى 29 درجة مئوية تحت الصفر في مناطق شمالي وشمال شرقي نورثداكوتا بل ربما في شمال مينيسوتا".

والأربعاء انتزعت منطقة إنترناشيونال فولز بولاية مينيسوتا، التي تبعد نحو 480 كيلومترا شمالي مينيابوليس، لقب"صندوق الثلج" في البلاد.

وانخفضت درجات الحرارة هناك إلى 38 درجة تحت الصفر لتحطم الرقم القياسي القديم أثناء النهار، الذي نزلت فيه الحرارة عن الصفر بمقدار 35 درجة والمسجل عام 1924، واعتدلت درجات الحرارة لتصبح 18 تحت الصفر الخميس.

وقال رئيس البلدية، بوب أندرسون، إن مصنع ورق محليا اضطر لتقليص عملياته بسبب سوء حالة الطقس، لكنه أكد أن خدمة البريد لا تزال تعمل وإن سكان البلدة البالغ عددهم نحو 6 آلاف يتعاملون مع الموجة الباردة بهدوء نظرا لاعتيادهم عليها.

وأصدرت الهيئة الوطنية للطقس إرشادات أو تحذيرات من الرياح القطبية لمعظم المنطقة التي تضم نيو إنغلاند وشمال بنسلفانيا ونيويورك.