ثقافية 0 903

عام 2017 عام القلاقل!

img

شعر- رحيم الشاهر- عضو (اتحاد أدباء أدباء العراق) ([1])

في سلسلة، من عيون شعر الظل:

أنا اكتب، إذن أنا كلكامش(مقولة الشاعر) ([2])

لولا الحسدْ لكنتُ السائد الأبدْ(مقولة الشاعر)

                                          

عام القلاقلُ،ودعتْكَ قلاقلُ!


 
تمضي بعيدا والسنينُ رواحلُ!


أقسمتُ بعدك لااميلُ لحالفٍ


 
لايطمئنُ لصدق قولكَ عاقلُ!


كم من حبيبٍ للترابِ مآلهُ


 
دفّنتَُهُ،ونعيّ موتك صائلُ!


حفارُ قبرك مالئ لشجوننا


 
تمساحُ شؤمك َ سارقٌ متحايلُ!


والحوتُ عندك والثعالبُ والمنى


 
قد غالبونا زادنا وتقاتلوا


أحصي قبورك، لااجيد عديدها


 
عدادها في المعجزات مُسائلُ!


وجعلْتَ أُما في الدموع غريقة


 
ومضيتَ تصعقُ والصعيقُ نوازلُ!


دربُ العراق على شواربك التي


 
وعدتْ، فساء حصيلها والحاصلُ!


ودمُ المسيح مُصلّبٌ بجراحنا


 
وبأرضنا كل الجراح تناضلُ


والحرة الفضلى، أراها تكتوي


 
عوزا، فأين حصيلها والعائلُ!


عامُ اليتامى، والثكالى، والصرا


 
خ، غرابه من كل شؤم حاملُ!


حسبي وحسبك، عارفان لبعضنا


 
لاتخدعنّ بصائري فتجاملُ!


مرمى الدهور بشاعري متعثرٌ


 
مرمى القوافي،من سهامي قاتلُ!


25/12/ 2017



([1]) تكرار لفظ الادباء، معيار يبحث عن العقلاء 
([2]) للشاعر لائحة اقوال وآراء، ينفرد بها عن غيره