اقتصادية 0 224

واشنطن تسحب المزيد من احتياطي النفط

img

أعلنت وزارة الطاقة الأميركية، أن وزير الطاقة وافق على الإفراج عما يصل إلى 4.5 مليون برميل من النفط الخام من الاحتياطي البترولي الاستراتيجي بسبب تأثير العاصفة المدارية "هارفي".
وينطوي ذلك على 3.5 مليون برميل إضافية فوق المليون برميل، الذي جرت الموافقة على الإفراج عنها بالفعل حتى الخميس.

وقالت متحدثة باسم وزارة الطاقة إنه في ضوء الآثار المترتبة على "هارفي"، وافقت الوزارة على الإفراج عن تلك الكميات من موقعي ويست هاكبيري وبايو تشوكتاو.

وتقدمت مصفاة فيليبس للتكرير في ليك تشارلز بولاية لويزيانا بطلبين لسحب كميات من المخزون الاستراتيجي إجماليها 400 ألف برميل من الخام المنخفض الكبريت و600 ألف برميل من الخام العالي الكبريت من موقع ويست هاكبيري.

كما طلبت ماراثون بتروليوم 3 ملايين برميل من الخام المنخفض الكبريت، وطلبت فاليرو إنرجي 500 ألف برميل من الخام المنخفض الكبريت من موقع بايو تشوكتاو.

ويحوي الاحتياطي البترولي الاستراتيجي مئات الملايين من براميل الخام في خزانات تحت الأرض تخضع للحراسة المشددة في لويزيانا وتكساس.  

وقرر الكونغرس تكوين هذا الاحتياطي عام 1975 وسط مخاوف من أن يسبب الحظر النفطي العربي ارتفاعات في أسعار وقود السيارات في الأجل الطويل بما يضر الاقتصاد الأميركي.