ملاحظة: المقالات لا تعبّر عن رأي الوكالة، وإنما تعبّر عن رأي كاتبها

A+AA-صورةالزيارات: 334

الاثنين 15 أيار 2017 - 11:54

جوهر الزيارة... ايران والكيان الصهيوني

سامي جواد كاظم

والبقية مطايا تكملة للعنوان، نعم زيارة ترامب الموعودة للارض الموعودة وانعقاد القمم الموعودة هي لكي يثبت ترامب للكيان انه ينفذ وعوده.

وقت الزيارة فيها كثير من المفارقات والمصادفات اهمها انها في وسط الانتخابات الايرانية، ويحاول سلمان استثمارها اعلاميا حتى لو تطلب الامر صرف اموال اكثر من صفقة السلاح (100 مليار دولار) فسياسة السعودية منذ ان ظهر للعلن ابن عبد الوهاب هي شراء الرجال بالمال وكان سابقا يسطو كالصعاليك على المدن المجاورة وسفك دماءها وسرقة اموالها مثلا وقعة كربلاء الغديرية سنة 1216، واليوم صار لديهم منابع النفط ليسهل الطريق في شراء الذمم.

مع الزيارة بدا يمهد لها ال سعود بانتهاكات لمنطقة العوامية ذات الاغلبية الشيعية لانه يعتقد ان الشيعة ستفسد عليه مخططاته، ولانه يجهل تماما عقائد الشيعة اقول للسعودية وامريكا امرين مهمين يجب ان يكونا كالحلقة في اذانهم كما يقول المثل المصري.

اعلموا....

اولا: انتم افضل منا في انتهاك حقوق الابرياء فالشيعة يتحملون اجرامكم ولا يردوكم بالمثل في تفجيرات عشوائية للمدنيين وما اسهلها بالنسبة لايران، الشيعة يرون الابرياء المدنيين خط احمر وهنا نقطة تسجل للوهابية والصهيومسيحية الترامبية.

ثانيا: الشيعة لا تجعل من اولوياتها القومية بل العقائد هي الاولوية الاولى، ان اكرمكم عند الله اتقاكم، والحليم تكفيه الاشارة وان كنت اشكك في حلمكم لانكم اصلا اسستم اساس الظلم العصري بصورته الحديثة والتي فاقت حتى ظلم الامويين والعباسيين.

مهما عقدت السعودية من قمم، ومهما انتهكت السعودية من حرمات العوامية، ومهما تواطات بقية الدول ضد سوريا والعراق واليمن، ومهما خطط ترامب لازمات المستقبل، فالنتيجة التي ستكون عليها اوضاع المنطقة خاسرون ورابحون، ومن خلال سنين الارهاب التي مرت تظهر النتائج جلية من هو الخاسر ومن هو الرابح، والملخص النهائي لكل هذه التحركات هي ايران والكيان الصهيوني واما بقية الدول وحكامها فهي مطايا لما يفكر به ترامب ونتنياهو من مخططات مستقبلية فهل يعي الدرس المنزلقون في هذا المعترك الدموي ؟ كل رئيس دولة سيحضر لمواجهة ترامب في ارض الحجاز ليعلم ان عليه جزء من خسائر المؤامرة، وهذا لا يعني ان الطرف الاخر لا يخسر ولكنه لا زال حتى هذه اللحظة يفكر بالحوار ليجنب الابرياء الدماء،ولانه يتمسك بعقائده ولا يفرط بها فهو الرابح مهما كانت نتيجة المعركة، ولان عربان الخليج اغبياء لان ترامب لا يهمه ما سينجم عنه الوضع فالارض خليجية والدماء عربية والاموال اسلامية وكلها تخدم الصهيونية.

انا اضحك عندما يتحدثون عن ذكرى النكبة الفلسطينية وهل هنالك اسوء من نكبة تربع ال سعود على دفة الحكم في الحجاز ونجد ؟ اليست وسائل الاعلام هي من تحدثت عن الارشيف السعودي ببيع فلسطين ؟ فكيف لايران تريد ان تبطل هذه الصفقة اليهودية ؟

اقول لعربان الخليج لو ان المشكلة امريكية ايرانية فهل هي بحاجة لكم في حسمها؟ الم تزرع قواعدها في قطر ؟ اليست لديها صواريخ عابرة للقارات ؟ اليست الامم المتحدة ومجلس الامن قرقوزات باصابعها تحركهم كيف ما تشاء ؟

كل ما يجري في المنطقة اكبر عملية ابتزاز في التاريخ تقوم بها الصهيونية العالمية ضد الوهابية المحسوبة على الاسلامية، وستنتهي الزيارة بفشل مساعي ال سعود وننتظر النتائج، وانتم تعلمون ونحن نعلم سوف لم ولن يعلن عن خفايا الاجتماعات فالقبائح لا يعلن عنها.


Economic Reports

وكالة نون الخبرية
وكالة عراقية مستقلة غير منتمية إلى جهة سياسية تنقل الخبر من مصادره الرئيسية هدفها نقل الحقيقة كما هي دون رتوش والوكالة تنشر على مدار 24 ساعة كافة الأخبار السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية والرياضية والتحقيقات والمقالات الصحفية وكل ما يهم الشان العراقي والاقليمي والدولي عبر شبكة مراسلين تنتشر في انحاء العراق وبعض الدول العربية والاسلامية .
بدات وكالة نون الخبرية بنشرة الكترونية بسيطة تنقل أخبار مدينة كربلاء عام 2005 وتطورت لتشمل كافة مناطق العراق وقد تم اختراق الموقع لاكثر من مرة من قبل جهات ظلامية من أجل عدم إيصال الحقيقة التي أزعجت الآخرين من نشرها لذلك تم تطوير الموقع بشكل تدريجي إلى أن أصبح وكالة خبرية يوم 26/9/2011 ليغطي إضافة إلى العراق ومحافظاته دول المنطقة العربية والإقليمية
الوكالة معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم 894
للتواصل
بإمكانكم مراسلة رئيس تحرير الوكالة، على البريد الإلكتروني:
director@non14.net
تيسير الأسدي