A+AA-صورةالزيارات: 1027

الجمعة 21 نيسان 2017 - 08:38

امسية ثقافية في كربلاء: الامام الكاظم عليه السلام ودوره الريادي في التصدي للظلم والظلمة

امسية ثقافية في كربلاء: الامام الكاظم عليه السلام ودوره الريادي في التصدي للظلم والظلمة
اقام منتدى كربلاء الثقافي اليوم الجمعة، امسية ثقافية تحت عنوان (انتصار السجين)، تحدث فيها الشيخ عقيل الحمداني عن ذكرى شهادة الامام موسى بن جعفر عليه السلام، وسبل تعزيزها اليوم من خلال التصدي للمشاريع الهادفة لتدمير بنية الاسلام.

وبين الحمداني ان هنالك عدة ادوار تبناها الامام الكاظم عليه السلام التي انقسمت الى قسمين بين الحبس ودوره في المجتمع الاسلامي وتواصله مع الرعية، وفصل الشيخ الحمداني عواقب السجون الحالية ومقارنتها بالسجون الاسلامية من نظرة اهل البيت عليهم السلام، فكانت هنالك حبس لمنع الشخص من اقتراف عادة اعتادها، لغاية ان يصبح المرء سوي ويطلق سراحه.
واشار ان السجون في دولة امير المؤمنين بلغت درجة من الرقي والتهذيب النفسي، فكان مجتمع امير المؤمنين قد خلى من المسالة المضرة بالمجتمع كالخمور والمجون.

من جانبه قال السيد جواد حسن طالب رئيس منتدى كربلاء الثقافي لمراسل وكالة نون الخبرية: ان "اهل البيت عليهم السلام هم اصحاب رسالة سياسية ولهم اجندة في هذه الحياة، ولا نجد منهم من انشغل بالعبادة من دون ان يكون له رأي في الحياة العملية للانسان، لذلك كانوا اثنى عشر اماما من اجل ايصال الرسالة السماوية لمختلف العصور".

واضاف ان اهل البيت هم اصحاب مشروع سياسي وقد تصدوا في حياتهم للعديد من المشاريع السياسية التي احبطوها على امتداد حياتهم، ومنهم الامام الكاظم الذي كان مسجونا في زنزانة ويتواصل مع اتباعه، اذ ان الامام لم يكتفي بالحبس ولم يستسلم له، بل اسس وبنى علاقات حتى مع السجانين من اجل ايصال المعلومة والحكم من والى خارج السجن، وكان سلام الله تعالى عليه يدير المعركة الانتصار من داخل السجن.

وبين في معرض حديثه ان اهل البيت تعرضوا للعديد من الاذى والمضايقات من اجل ايصال الاسلام الحقيقي لنا، فلا بد من المحافظة على هذه النعمة، نعمة الاسلام.. فالعدو يعمل على تمزيق وحدة الاسلام، فهو يعمل على اولادنا وبناتنا وجامعاتنا، ولابد لنا من المحافظة على اسلامنا وهو اقل تكليف.

يذكر ان منتدى كربلاء الثقافي يعقد عصر كل يوم جمعة، يتناقش في قضايا الساعة التي تهم الشارع العراقي، ويحضره نخبة من المثقفين مم السياسيين والادباء ورجال الدين والوجهاء.
حمزة اللامي / وكالة نون الخبرية


Economic Reports

وكالة نون الخبرية
وكالة عراقية مستقلة غير منتمية إلى جهة سياسية تنقل الخبر من مصادره الرئيسية هدفها نقل الحقيقة كما هي دون رتوش والوكالة تنشر على مدار 24 ساعة كافة الأخبار السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية والرياضية والتحقيقات والمقالات الصحفية وكل ما يهم الشان العراقي والاقليمي والدولي عبر شبكة مراسلين تنتشر في انحاء العراق وبعض الدول العربية والاسلامية .
بدات وكالة نون الخبرية بنشرة الكترونية بسيطة تنقل أخبار مدينة كربلاء عام 2005 وتطورت لتشمل كافة مناطق العراق وقد تم اختراق الموقع لاكثر من مرة من قبل جهات ظلامية من أجل عدم إيصال الحقيقة التي أزعجت الآخرين من نشرها لذلك تم تطوير الموقع بشكل تدريجي إلى أن أصبح وكالة خبرية يوم 26/9/2011 ليغطي إضافة إلى العراق ومحافظاته دول المنطقة العربية والإقليمية
الوكالة معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم 894
للتواصل
بإمكانكم مراسلة رئيس تحرير الوكالة، على البريد الإلكتروني:
director@non14.net
تيسير الأسدي