علمية 0 951

الاستراليون أسوأ من يساهم في انبعاث الغازات

img

كشفت دراسة حول محطَّات الطاقة في العالم إلى أيِّ مدى بلغ معدَّل إنتاج الدول المتقدمة من

غاز ثاني أكسيد الكربون بالنسبة للفرد للواحد مقارنة بما تنتجه الدول ذات الاقتصاد الناشىء.

فقد وجدت الدراسة أنَّ الاستراليين هم أسوأ ملوثي البيئة في العالم، إذ أن معدَّل إنتاج الفرد

الواحد من غاز ثاني الكربون في قطاع توليد الطاقة أكبر بخمس مرَّات ممَّا هو عليه في الصين.

وأظهرت الدراسة أنَّ الولايات المتحدة الأمريكية حلَّت في المرتبة الثانية، إذ بلغ معدَّل إنتاج

الفرد من الكربون ثمانية أطنان، أي أكثر بـ 16 مرَّة من نظيره في الهند.

مراقبة انبعاث الكربون
وقالت الدراسة إنَّ موقع كرما (مراقبة الكربون من أجل القيام بإجراءات مناسبة) على شبكة

الإنترنت هو الأوَّل من نوعه في العالم الذي يقوم بنشر جدول لانبعاثات الغاز، إذ أنَّه يراقب أداء

50 ألف محطَّة طاقة عبر العالم.

ويقوم الموقع بجمع معلوماته من خلال مركز التنمية الدولية، وهو مركز أبحاث أمريكي.

وقد أشار موقع كارما إلى أنَّه في الوقت الذي تطلق فيه محطَّات الطاقة الأمريكية معظم غاز

ثاني أكسيد الكربون، إذ أنها تنفث 2.5 مليار طن من الغاز في الجو كل عام، إلاَّ أنَّ محطَّات

الطاقة الاسترالية أقل كفاءة عندما يتعلَّق الأمر بمعدَّل حصَّة الفرد من انبعاثات الغازات، إذ ينتج

الفرد 10 أطنان مقارنة بـ 8.2 طنَّا في أمريكا.

أمَّا قطَّاع الطاقة في الصين فينتج ثاني أعلى نسبة من غاز ثاني أكسيد الكربون، إذ تنفث

المحطَّات الصينية 2.4 مليار طنَّ من الغاز في الجو في العام الواحد