A+AA-صورةالزيارات: 6221

الخميس 15 تشرين الأول 2015 - 12:00

استثمار كربلاء تسال هيأتها الوطنية عن مصير مشروع ضفاف كربلاء الموقع بأكثر من ربع مليار دولار

استثمار كربلاء تسال هيأتها الوطنية عن مصير مشروع ضفاف كربلاء الموقع بأكثر من ربع مليار دولار
حوار اجراه:ضياء الاسدي /حسين نصر / تصوير حسن خليفة
تعد هيئة استثمار محافظة كربلاء المقدسة واحدة من اهم المؤسسات التي من شأنها منح اجازات البناء لدى المستثمرين للنهوض بواقع البنى التحتية في المحافظة من جانب، وتزيينها وفق اخر ما توصلت اليه التكنلوجيا الحديثة في مجال العمارة والبناء المتطورة من جانب اخر.. هذا مادعا وكالة نون للقاء رئيس الهيئة فيها "المهندس احمد ماهل المالكي " لتسليط الضوء بشكل اوسع واشمل على ابرز المشاريع التي منحت اليها اجازات البناء للمستثمرين و الوقوف في الحديث عند ابرز المشاريع التي قد اصابها التلكؤ بسبب الضروف المالية تارة وعدم التزام المستثمرين ومتابعتهم من قبل الهيئة تارة اخرى ليكون الحوار الاتي:-
س: بدأً حدثنا عن الهيئة،ومتى تأسست، وماهي اهدافها؟
ج_تأسست هيئة استثمار كربلاء في عام 2008 بعد اصدار قانون الاستثمار رقم 13 لعام 2006، وتقوم بمنح اجازات الاستثمار للشركات مختلفة (محلية، دولية) ومن ابرز اهدافها النهوض بالواقع العمراني والترفيهي في المحافظة كون محافظة كربلاء المقدسة هي ترعة من ترع الجنة ويقصدها محبي اهل البيت من جميع بقاع العالم فمن اجل ذلك يجب ان تكون كربلاء الافضل دائماً على مستوى الصعد العمرانية والخدمية، وكون الفكر الاستثماري في العراق فكر حديث لذلك تجد ان الكثير من الدوائر والوزارات لم تكن تفهم الفكر الاستثماري وكثير من الوزارات تفهم ان الاستثمار عبارة عن قطاع خاص، وحتى كموظفين في الهيئة وادارات الهيئة في بادئ الأمر لم تعرف كيفية جلب الاستثمار لأنه لا توجد خبرة بهذه القضية.. والحمد خلال هذه السنين اصبحت خبرة لدى كادر الهيئة وقيادة ورئاسة الهيئة بالإضافة الى الدوائر والمحافظة ومجلس المحافظة تم فهم الكثير من قضايا الاستثمار وفوائد الاستثمار ودخول الاموال ودخول التقنيات الحديثة الى الدولة وبناء المحافظة لا يتم الا عن طريق الاستثمار لأن الدولة لا تستطيع ان تدير وتبني بنفس الوقت..فالتوجه للاستثمار اصبح قضية ملحّة لبناء المحافظة وهي تحتاج الكثير من هيئة الاستثمار ".

س: عندما يتم سحب الاجازة من المشروع هل يتم احالة المستثمر الى لجنة قانونية؟
ج_ نحن عندما نمنح الاجازة او نسحبها لا توجد عليها قضايا مالية الا اذا كان قد بدأ بالمشروع واذا لم يكن قد بدأ بالمشروع ولم يكن قد خسر الاموال لأنه نحن لسنا مقاولة أي ندفع له الاموال او كتاب ضمان او خطاب مصرف.. والمحاسبة التي نحن نتخذها نبلّغ الهيئة الوطنية انه نحن قمنا بسحب الاجازة من المستثمر الفلاني تبقى كقضايا قانونية او امور اخرى لحد الان لم يتم وضع الاطار القانوني انه يتم منحه اجازة مرة اخرى او لا ويتم وضعه ضمن القائمة السوداء او لا.. لحد الان مثل هذه الاجراءات القانونية لم تكتمل.. نحن بالنسبة للإجراءات القانونية التي تخصنا انه اذا كان قد بدأ بالمشروع فعليه غرامات والغرامات التاخيرية وغيرها تُحسب بعد تسليم الارض وهذه الاجراءات القانونية الاخرى انه نحن نطالب انه اذا تم سحب اجازة الاستثمار فانه يوضع ضمن القائمة السوداء..
س: هل ان اجازات الأستثمار تقتصر فقط على المستثمرين من داخل العراق ؟
ج-الاستثمار مفتوح لجميع الجنسيات ولم يقتصر فقط على من هم من حملة الجنسية العراقية , وكون ان البلد الان يمر ازمة مالية فأننا الان نتجه باستقطاب مستثمرين اجانب اكثر،ولدينا خطة لجلبهم الى كربلاء , ومن خلالكم ندعو كافة المستثمرين الاجانب لزيارة المحافظة وعدم النظر على المشاكل التي يمر بها عراقنا الحبيب اسوة ببعض المستثمرين الاجانب ممن استطاعوا ان يضربوا حاجز الخوف والامن ودخلوا الى العراق عموماً و كربلاء على وجه الخصوص".
س: هل لك ان تبين لنا سبب التلكؤ في المشاريع التي تم مباشرة العمل فيها؟
ج-المشاريع المتلكئة تكون عادةً بسبب الجوانب المالية وخصوصاً للمستثمرين العراقيين بسبب الظروف التي يمر بها العراق في الفترة الاخيرة مما دعا بعض المستثمرين الاتجاه صوب المصارف الدولية لدعمهم , ومنها يرجع سبب التلكؤ الى دوائر الدولة هي ويبلغ عدد تلك المشاريع المتلكئه 11 من اصل 58 وقد اتخذنا موقف فيها وتم سحب اجازات سبعة مستثمرين واربعة سيتم سحبها في الايام المقبلة".
س: مجلس النواب اقرّ قبل فترة العمل بالآجل هل ممكن تطبيق هذا الامر ؟
ج/ الاستثمار يتناسب عكسياً مع المقاولات فالمشاريع التي تُعرف عند الدولة بمشاريع الخطة الاستثمارية هذه لا تخصنا وانما تخص المحافظات سواء من تنمية الاقاليم او مشاريع الوزارات وهذه المشاريع تمويلها من الدولة، اما مشاريع هيئة الاستثمار فيكون تمويلها من قبل المستثمر وهذا يتم ضمن خطة عمل وهي الدولة عليها ان تجهز الارض وبالمقابل توفر التسهيلات اللازمة لتنفيذ المشروع من دخول المواد و العمالة وحماية المشروع او امواله، والهيئة ليس لها اجراءات حول هذا الامر".
س: هل لديكم خطة للنهوض بواقع القطاع الصناعي والزراعي ؟
ج_هيئة استثمار كربلاء لديها خطة لجلب المشاريع الصناعية اكثر من المشاريع التجارية و كون كربلاء تتمتع بالسياحة الدينية لذلك تفضل المشاريع التجارية اكثر، ولكننا لدينا خطة للنهوض في كافة المجالات الاستثمارية في المحافظة والسعي لأقامتها، ولدينا تجربة سابقة في هذا المجال حيث تم انجاز ثلاث مشاريع صناعية ونسبة انجازهن 100% ومن هذه المشاريع (مشروع اعلاف الواحة، القطران المنفوخ، معمل الحديد الصيني).

س: ما مصير مدينة ضفاف كربلاء والتي تم توقيع العقد عليها عام 2009 ؟
ج_ مشروع مدينة ضفاف كربلاء تم توقيع العقد عليها في عام 2013، وبدأ التفاوض علية في عام 2009 من قبل محافظة كربلاء المقدسة لأنه مشروع ستراتيجي اكثر من(250) مليون دولار وتم تحويل الملف الى الهيئة الوطنية، وفي عام 2013 تم توقيع العقد مع رئيس الهيئة الوطنية ومحافظ كربلاء السابق والشركة المنفذه شركة بلوم العراق، وكون الهيئة وضيفتها متابعة المشاريع فقط مع المحافظة نحن طالبنا دخولنا كمتابع مع الهيئة الوطنية ومحافظة كربلاء من اجل تسليم الارض وازالة التجاوزات والسندات واكمال الاجراءات اللازمة حيث تم تشكيل لجنة خاصة في الهيئة لإكمالها ونتمنى ان نحصل على الاجابة من الهيئة الوطنية.


Economic Reports

وكالة نون الخبرية
وكالة عراقية مستقلة غير منتمية إلى جهة سياسية تنقل الخبر من مصادره الرئيسية هدفها نقل الحقيقة كما هي دون رتوش والوكالة تنشر على مدار 24 ساعة كافة الأخبار السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية والرياضية والتحقيقات والمقالات الصحفية وكل ما يهم الشان العراقي والاقليمي والدولي عبر شبكة مراسلين تنتشر في انحاء العراق وبعض الدول العربية والاسلامية .
بدات وكالة نون الخبرية بنشرة الكترونية بسيطة تنقل أخبار مدينة كربلاء عام 2005 وتطورت لتشمل كافة مناطق العراق وقد تم اختراق الموقع لاكثر من مرة من قبل جهات ظلامية من أجل عدم إيصال الحقيقة التي أزعجت الآخرين من نشرها لذلك تم تطوير الموقع بشكل تدريجي إلى أن أصبح وكالة خبرية يوم 26/9/2011 ليغطي إضافة إلى العراق ومحافظاته دول المنطقة العربية والإقليمية
الوكالة معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم 894
للتواصل
بإمكانكم مراسلة رئيس تحرير الوكالة، على البريد الإلكتروني:
director@non14.net
تيسير الأسدي