تقارير 0 1701

تقرير الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية حول الجرائم والاعتداءات التي نفذتها داعش ضد العراقيين.

img
وثقت الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية الجرائم الارهابية والانتهاكات التي ارتكبتها عصابات الدولة الاسلامية في العراق والشام (داعش) والمجاميع المتحالفة معها ضد المواطنين العراقيين في عدد من المحافظات والمدن والقصبات العراقية، منذ اندلاع الاشتباكات في السادس من حزيران لغاية احتلال مدينة الموصل في التاسع من حزيران الماضي، بعدها تم الزحف على المدن الاخرى مثل مناطق من (كركوك، وتكريت، وبيجي، وسامراء، وعدد من مناطق ديالى، والانبار واطراف العاصمة بغداد) جاء هذا التقدم نتيجة انهيار جزء كبير من القوات العسكرية والأمنية العراقية في هذه المدن. ومنذ دخول هذه المجاميع الى المدن العراقية وهي تمارس ابشع انواع الانتهاكات اليومية ضد المواطنين العزل ومنتسبي اجهزة الشرطة والجيش، حيث تقوم بعمليات القتل والجلد والخطف والتهجير والسرقة والاستيلاء على الممتلكات، وفرض قوانينهم المتخلفة على الابرياء بالقوة. وقد اعتمدت الجمعية بهذا التقرير على مصادرها الخاصة، بالإضافة الى افادات عدد من المواطنين القادمين من مدينة الموصل الذي زاروا فرع الجمعية العراقية وقدموا لها المعلومات، وبدورها قامت ادارة الجمعية بتوثيقها. وفيما يلي اهم ما رصدته جمعيتنا من هذه الانتهاكات: - تفجير منزل نائب محافظ كركوك راكان سعيد في مدينة الحويجة بمحافظة كركوك، بتاريخ 15/تموز/2014. - داعش اصدرت التوجيهات الى وكلاء الحصة التموينية في مدينة الموصل بقطع مفردات البطاقة التموينية عن العوائل المسيحية والشيعية، بتاريخ 13/تموز/2014. - اختطاف (10) مواطنين من المكون الشبكي من (قرية جليوخان - وقرية كوكجلي) القريبة من مدينة الموصل، بتاريخ 13/تموز/2014. - ازالة الصليب المرفوع على كنيسة مار افرام في حي الشرطة بمدينة الموصل، بتاريخ 12/تموز/2014. - بتاريخ 12/تموز/ 2014 جرى تعميم على كافة دوائر الصحة في مدينة الموصل بمنع صرف الرواتب للموظفين المسيحين. - في العاشر من شهر تموز الحالي قامت عناصر داعش بمصادرة محل لبيع النركيلة في شارع حلب بمدينة الموصل لمواطن من ابناء المكون المسيحي (ر.ح). - تفجير ثلاث منازل لمنتسبي الجيش والشرطة في منطقة الثورة بمدينة الموصل، بتاريخ 7/تموز/2014. - قتل عدد من قياديي الفصائل المسلحة بسبب رفضهم تقديم البيعة لزعيم التنظيم أبو بكر البغدادي في مدينة الفلوجة، بتاريخ 7/تموز/2014. - داعش تسرق مبلغ قدره (300) مليار دينار من خزينة جامعة تكريت، بتاريخ 29/حزيران الماضي. - اختطاف (20) منتسبا ً من عناصر الجيش والشرطة العراقية في قرى الحورية والعيثة والخضرانية في قضاء الشرقاط، بتاريخ 29/حزيران. - تفجير سبع منازل في قضاء شرقاط، بتاريخ 29/حزيران الماضي. - نزوح (500) عائلة من الموصل الى المحافظات الجنوبية، بتاريخ 29/حزيران المنصرم. - خطف الراهبة عطور يوسف المشرفة على ادارة ميتم للفتيات في الموصل في منطقة الخزرج قرب كنيسة مسكنته، بتاريخ 28 / حزيران / 2014.. والراهبة مسكنته.. والايتام الطفل ارام صباح.. والشابة سارة خوشابا.. والشابة هاله سالم، واطلق سراحهم بتاريخ 14/تموز الجاري. - القيام بحملة اعتقالات واسعة في مدينة الموصل من خلال مداهمة منازل ناشطين من العاملين في منظمات المجتمع المدني، ومنتسبي الجيش العراقي السابق، وصحفيون واعلاميون، ومرشحون في انتخابات مجالس المحافظات، ومجلس النواب العراقي، بتاريخ 27/حزيران الماضي. - بتاريخ 27 / حزيران الماضي تم جلد اربعة شبان في ناحية السعدية بمحافظة ديالى بسبب عثور مجرمي داعش على أغاني وموسيقى داخل هواتف الشبان. - قطع التيار الكهربائي والماء عن المواطنين في بلدة سديرات / تكريت، ومنع وصول الوقود والمواد الغذائية، بتاريخ 26/حزيران الماضي. - نزوح (40) الف شخص من منطقة قره قوش / الحمدانية التابعة الى محافظة نينوى بسبب عمليات القصف المدفعي من قبل داعش ضد الاهالي. - وبتاريخ 25 / حزيران / 2014 قامت داعش بسرقة (31) مليار دينار من المصرف الزراعي ومصرف الرافدين في تكريت. - مقتل (13) شيخا ً من مدينة عانه وراوه لعدم مبايعتهم تنظيم داعش، بتاريخ 24/حزيران/2014. - أسر (180) شخص من قرية شيخان وكبة في محافظة نينوى، بتاريخ 24/حزيران/2014. - تعليق جثة سيدة على عامود للكهرباء في قرية بشير بمحافظة كركوك، بتاريخ 21/حزيران المنصرم. - ارتكب عناصر داعش والمتحالفين معها بتاريخ 21/ حزيران الماضي العديد من الجرائم ضد المدنيين التركمان في قرى (جرداغلي، وشاهسيوان، وقره ناز، وبراوجلي في قضاء طوزخورماتو بمحافظة صلاح الدين، وقرية بشير في كركوك). - تحطيم تمثال السيدة مريم العذراء بكنسية الطاهرة للكلدان في مدينة الموصل، بتاريخ 19/حزيران/2014. - مقتل (50) شخصا ً يرتدون زيا ًمدنيا ً على يد داعش في الموصل، بتاريخ 15/حزيران الماضي. - سرقة واعتداء على كنيسة روح القدس في الموصل، بتاريخ 11/حزيران/2014. - تفجير كنيسة الارمن قيد الانشاء في الموصل، بتاريخ 11/حزيران/2014. - نزوح الف مواطن من قضاء تلعفر الى محافظة كربلاء، بتاريخ 10/حزيران الماضي، وقامت وزارة الهجرة والمهجرين والخطوط الجوية العراقية والشركة العامة للنقل البري مشكورين بنقلهم. - الغاء المحاكم العراقية الرسمية، وقاموا بفتح عشرة محاكم ما تسمى بالشريعة في المدارس والجوامع والكنائس من مناطق مدينة الموصل، لترويع الأهالي وإنزال العقوبات لمن يخالفهم. - وفي الثامن من تموز الجاري قامت عناصر داعش بتفجير (25) منزلا ً في قرية الزوية التابعة لقضاء بيجي بمحافظة صلاح الدين. - مقتل (1700) طالب من طلبة القوة الجوية في قاعدة بلد الجوية (سبايكر) على يد عناصر داعش الارهابية. - اثناء خطبة الجمعة اذا غادر احد المصلين يجلد. - اصدار الفتاوى المتطرفة في مدينة الموصل التي تجبر المواطنين من ابناء السنة بتطليق زوجاتهم او ازواجهم ان كانوا من ابناء المذهب الشيعي. - احتلال مضايف شيوخ العشائر في محافظة نينوى، وسرقة محتوياتها. - فرض الجزية أو التطوع للقتال ضمن صفوف داعش، فضلا ً عن فرض ضريبة على المحاصيل الزراعية على مواطني مدينة السعدية / ديالى. - إصدار اوامر اعتقال تعسفية من قبل محاكم شرعية انشأتها داعش يديرها افغان بحق الابرياء. - محاصرة (20) ألف تركماني في المناطق التابعة الى محافظة صلاح الدين. - اجبار المرآة العراقية على ارتداء النقاب، والبقاء داخل منازلهن، وفي حالة الرفض او العصيان يتم معاقبتهم بالجلد من قبل مسلحي داعش. - تنظيم داعش باشر ببيع النفط العراقي عن طريق التهريب، مما يساعد على تمويل عملياته الارهابية في العراق والمنطقة. - استخدام الاطفال كدروع بشرية في الاستطلاعات التي تقوم بها المجاميع الارهابية في المدن التي تسيطر عليها. - نتيجة التعذيب والجلد والحد من الحريات الشخصية دفع الالاف من المدنيين العزل الى مغادرة المناطق التي تحتلها العصابات من الدولة الاسلامية في العراق والشام. - بسبب الاساليب الوحشية وعملية قطع الرؤوس والتمييز بين المذاهب والذبح والتكفير، وعمليات الخطف والاغتصاب، والسرقة، ادت الى نزوح ابناء المكونات من (المسحيين والشبك واليزيدين) من مدينة الموصل. - اضطر (3700) شخص مسيحي الى النزوح من مدينة الموصل الى المناطق المجاورة، وأقليم كوردستان. - تقوم هذه المجاميع الضالة بعملية التغيير الديموغرافي في المدن العراقية من خلال فرض الامر الواقع وبالقوة. - نزوح (3) آلاف شخص من (قضاء الحويجة ونواحي الرياض والعباسي والزاب وقرية البشير في محافظة كركوك). - مطالبة الاهالي في مدينة الموصل بتشجيع النساء لغرض الزواج من جنسيات مختلفة ينتمون لهذا التنظيم، والمشاركة بما يسمى بجهاد النكاح. - الاستيلاء على منازل ابناء المكونات والتجار والقضاة والوجهاء من ابناء الموصل بالقوة ليحولها الى مقرات لهم. - داعش تجبر المواطنين من عمر (18ولغاية 50) عام على الالتحاق بصفوف التنظيم كتجنيد اجباري، ويقتل من لا يلتحق. - مقتل (14) من رجال الدين رفضوا مبايعة نظام داعش. - اجبار المصلين من سكنة مدينة الموصل على الحضور الى الجامع الكبير لمبايعة ابو بكر البغدادي كخليفة، ومن يمتنع يجلد (50) جلدة. - داعش تحرم السكان في محافظة نينوى من شرب النركيلة ولعبة الطاولة والدومينو والورق في المقاهي والكافتريات، ومنع بيع الالبسة النسائية في المحلات. - اعدام (30) شخصا ً رميا ً بالرصاص في محافظة ديالى لعدم مبايعتهم خليفة داعش. - اطلاق سراح السجناء من سجون محافظة نينوى ومنهم اخطر المجرمين والقتلة. - نزوح (5) الاف شخص تركماني من قرية (شيركان و غوبا) التابعة الى محافظة نينوى. - الاستيلاء على مقر مطرانية الكلدان الكاثوليك في حي الشرطة بمدينة الموصل، وتحطيم جميع التماثيل و الايقونات، ووضع علم داعش فوق مبنى المطرانية. - اقتحام منزل مستشار محافظ نينوى لشؤون الاقليات في الحي العربي وسرقة محتوياته. - الاستيلاء على مقر مطرانية السريان الأرثوذكس (كنيسة مار افرام) في حي الشرطة بمدينة الموصل. - قتل (180) نزيلا ً من سجن بادوش. - اصدار فتوى تحرم فيها لعبة المحيبس الشهيرة وهي من تراث العراقيين في شهر رمضان المبارك، ويعاقب كل من لا يلتزم بهذه الفتوى. - داعش قامت بوضع لجنة تسمى (الهداية واعلان التوبة) في اغلب المساجد في مدينة الموصل، وظيفتها كتابة التقارير السرية ضد المواطنين الذين لا يلتزمون بفتاوى هذه الفئه الضالة ليتم معاقبتهم. - تفجير (25) دار في ناحية العظيم / ديالى. - داعش تجلد كل شخص اذا شوهد يفطر علني خلال شهر رمضان. - عناصر داعش تسرق منازل المواطنين في المدن التي تسيطر عليها. - داعش تقطع الماء والكهرباء على اقضية ونواحي سهل نينوى. - تفجير محلات بيع الملابس النسائية بفتوى حرمت هذه الملابس مثل (البنطلون والتنورة والفستان). - إصدار التحريضات في عدد من الجوامع بمضايقة ابناء المكون المسيحي - الشبكي - والايزيدي في مدينة نينوى. - وضع علامات معينة على بيوت ابناء المكونات في داخل مدينة الموصل والاستيلاء على العديد منها. - بسبب وجود داعش، مستشفيات مدينة الموصل تعاني من نقص حاد في كافة المستلزمات الطبية الضرورية، فضلا ً عن قلة الكوادر الطبية، مما اثر سلبا على المرضى. - تدمّير المزارات التاريخية والاثرية: - تحطيم تمثال السيّدة مريم العذراء في كنيسة الطاهرة للكلدان في الموصل. - تفجير حسينية في قرية توكل التابعة الى قضاء المقدادية / ديالى. - هدم قبر النبي يونس. - تفجير مرقد الامام سلطان عبد الله بن عاصم بن عمر الخطاب بعبوات ناسفة. - تدمير مزار الامام العباس بناحية نمرود في الموصل، بتاريخ 2/تموز الجاري. - تفجير تمثال الشاعر ابي تمام الطائي بشارع الكورنيش في الموصل بعبوة ناسفة، بتاريخ 19/حزيران المنصرم. - تدمير تمثال الموسيقي والملحن عثمان الموصلي. - تدمير قبة ضريح الفيلسوف والمؤرخ ابن الاثير. - تفجير مرقد الشيخ ابراهيم في ناحية المحلبية. - تفخيخ و نسف ضريح ارناوؤط في مدينة تلعفر. - تفجير حسينية العقبة جواد في تلعفر. - تفخيخ و نسف حسينية قدو في تلعفر. - تفخيخ ونسف حسينية سعد بن عقيل في تلعفر. - تفجير وازالة مزار الشيخ فتحي في موصل. - تفخيخ و نسف حسينية عسكر ملا في تلعفر. - هدم مرقد قبر البنت في الموصل. - هدم ضريح ومزار احمد الرفاعي في ناحية المحلبية. إننا في الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية ندين جرائم داعش والفصائل المتحالفة معها والتي ترغب باختراق وهدم الدولة العراقية بأكملها، وفرض ما يحلو لها على الشعب باسم الدين، ويحاولون تطبيق الاحكام الجائرة على جميع الاديان والمذاهب والقوميات، ويثيرون النعرات الطائفية المقيتة فيما بينهم، هدفهم إيقاف عمليات التنمية وتمزيق المجتمع اقتصاديا ً وثقافيا كما ندعو الحكومة وكل القوى الوطنية العراقية الى انهاء الخلافات، وايجاد خطة لمكافحة الارهاب وتحرير الاراضي العراقية من قبل هذه المجاميع التكفيرية المتشددة من خلال دعم المؤسسة العسكرية والاجهزة الامنية الاخرى. وكالة نون خاص