تحقيقات 0 4000

بالصور :حي الفلاحية في الكوت بانتظار من يمد لها يد العون وتقديم الخدمات لها

الفلاحية حي من احياء مدينة الكوت مقابل جامعة واسط بقيت تعاني من قلة الخدمات كتبليط الشوارع والمجاري وخدمات البلدية وعدم وجود المدارس ومركز صحي وخط نقل كلها لاتوجد في هذه المنطقة المؤلمة على الرغم من مناشدات ساكنيها لاكثر من مناسبة لانجد اذنا صاغية لتلك الاصوات التي همها فقط هو ان يشمل هذا الحي من الخدمات ويشمل بالمشاريع التي تشهدها المحافظة ومن سخرية القدر اغن هذا الحي تم تشييده بعد سقوط النظام البائد في مساكن حديثة ووفق خرائط تواكب التخطيط العمراني وبقي التساؤل لمشروع ساكني هذا الحي متى سوف يتم الالتفات الى صرخاتهم التي اصبحت جزءا من حياتهم اليومية لما يعانوه من حيث وقع على حيهم وكانت لنا هذه اللقاءات مع مواطني هذا الحي المواطن محمد كيم قال لوكالة نون الخبرية ان هذا الحي قديم جدا ويحتاج الى تبليط الشوارع لان الشوارع متعثرة ومكسرة وهذا الشارع يقع على السدة امام جامعة واسط علما ان هذا الشارع لو كان في دول العالم امام الكورنيش لاصبح اكبر منطقة سياحية يزورها السواح والمسافرين ولكن مع الاسف الشديد وصل الحد الى انه حتى واسطة نقل اي خط للنقل بسبب اهمال المسؤولين وعد التفاتهم لهذا الحي الفقير السؤال مطروح للمسوؤلين متى ينظرون الى هذا الحي سنبقى ننتظر رحمة المسؤولين المواطن ميثم كاظم – يعمل طبيب قال لوكالة نون الخبرية سكنت المنطقة مؤخرا من الناحية الجغرافية ان منطقة الفلاحية قريبة على ضفاف دجلة ولكن للاسف فانها تخلو من الخدمات فمثلا الدور القريبة هي ادنى من الضفة وبسبب عدم شمولها بالبليط فا تجمع مياه الامطار يؤدي الى انسداد المجاري فيها مما يسسب برك ومستنقعات لمياه ملوثة وبالتالي يصبح بؤرة للجراثيم التي يسبب خطرا شديدا يهدد البيئة بصرة عامة اض ف الى ذلك فاننا نعاني من انتشار الحشرات خاصة الخطرة منها كاعقارب والحيات بسبب الحشائش الطبيعية المتكونة من المياه الراكدة - مما يسبب خطر للعوائل والاطفال بسبب دخولها المنازل نتيجة ارتفاع درجات الحرارة وارطوبة علما ان المنطقة تفتقر الى مركز صحي قريبي ومدارس فنناشد ذوي الخبرة والاختصاص لوضع حل لذلك المواطنة انتصار جعفر – ان عدم وجود تصريف نظامي في منطقة الفلاحية المجاورة للمزارع يؤدي الى انسداد المجاري داخل المنازل وصعوبة تصريفا لان مستواها ادنى من المنطقة المجاورة فنطالب بتوفير الخدمات الخاصة بالمجاري والتبليط علما ان المنطقة لايوجد فيها مركز صحي ولا مدرسة وذلك لعدم الالتفات لهذا الحي ولا نعرف ماهو السبب ننتظر السبب من الحكومة المحلية في الكوت المواطن ماجد الهماشي – منطقة الفلاحية اسوة بمنطقة الكفاءات مقابل نهر دجلة ومنطقة الفلاحية ايضا واقعة عى نهر دجلة منطقة الكفاءات تم تشييدها باحسن مايمكن بعد سقوط النظام البائد ونفس الفترة التي شيدت بها منطقة الفلاحية مقابل جامعة واسط انها تربط بين جسرين الجسر الواقع من جهة حي الحوراء والجر الثاني الواقع من جهة انوار الصدر السؤال مطروح للمسؤولين ومن يعيه الامر لماذا منطقة الكفاءات اوغيرها تم ايصال جميع الخدمات اليها من تبليط وكهرباء وساحات رياضية وملاعب ومدارس في وقت قياسي ومنطقة الفلاحية بقيت مهمله لحد هذه الساعة علما لو اهتموا بهذه المنطقة لاصبحت اكبر منطقة سياحية في واسط بسبب وقوعها على نهر دجلة الغير مشغل والمهمل من قبل المسؤولين في المحافظة والجواب حسب اعتقادي ان منطقة الكفاءات تضم اكبر عدد من المسؤولين المتنفذين من مسؤولي الدولة ومنطقة الفلاحية خالية من المسؤولين اما المواطن حيدر مجيد قال لمراسل وكالة نون ان حي الفلاحية من المناطق المهملة من قبل الحكومة المحلية وذلك لعدم وجود كثير من الخدمات التي يحتاجها المواطن الساكن في تلك المنطقة منها عدم وجود اي مدرسة اومركز صحي لهذا الحي علما ان المنطقة التي نتكلم عنها تكون مقابل جامعة واسط اود ان اضيف ملاحظة لكم بان منطقة الفلاحية من المناطق القديمة في المحافظة علما ان المنطقة الاولى توجد فيها مدارس ونقل ولكن الفلاحية الثانية تفتقر لذلك حتى من واسطة النقل كانها في منفى بعيدة عن الحياة التي يستحقها المواطن علما ان اصحاب التاكسيات الاجرة في هذه المنطقة ولعدم وجود لهم كراج خاص لهم فترى الاجور العالية بسبب عدم وجود خدمات النقل اما من ناحية اطفالنا واكثر من موطفي الدولة اطفالهم وطلابهم يدرسون في مناطق اخرى بالاضافة الى عدم وجود المدارس في هدا الحي وعدم وجود واسطة نقل تبقى اجور التاكسيات فقط هذا مما يكلف ساكني المنطقة ولانرى مسؤولا زار هذه المنطقة واطلع على احوال مواطنيها علما ان كثير من ابناء المنطقة تركوا المدارس بسبب زيادة اجور النقل ولانريد من المسؤولين اكثر مما نستحقه طالبين مساواتنا مع بالمواطن حسين علي – كثير من المسؤولين بالشارع الرئيسي على السدة امام الكورنيش ولم يحركوا ساكن متى ينتبهون لهذا الشارع الرئيسي والشوارع الفرعية اما كان هذا الحديث هي صرخة مدوية في ضمير المسؤول لتحرك الضمائر الحية لدى الدوائر الخدمية المعنية وتكون لها بصمة لتقديم الخدمات لابناء هذا الحي نسال الله ان يوفق الجميع ويرفع الظلامة عن هذا الحيث وساكنيه ثم توجهنا الى مجلس محافظة واسط والتقينا بنائب رئيس لجنة الخدمات عضو مجلس محافظة واسط صاحب عويد الجليباوي قال لوكالة نون:- ان منطقة الفلاحية محالة وتم تقديم لها 8 شركات وتم اعلان هذا المشروع بتقديم كلفتة 85 مليار دينار حاليا وسيتم اختيار الشركة من خلال الرصانة وتوفير الاليات خلال اسبوع وستكون الشركة الفائزة هي المعلنة ثم تتم الاجراءات القانونية اقل من شهر سيتم العمل في هذة المنطقه اما من ناحية النقل ساتصل بهيئة نقل واسط ومن ثم يتم حد لنتقل المواطنين من هذة المنطقة الى المدينة اما من ناحية المدارس سنعمل على درجها ضمن خطة 2014 الكوت – تحقيق - علي فضيله الشمري تصوير – وسام حسن وكالة نون خاص