لقاءات 0 3450

والدة الشهيدة نورس النعيمي لوكالة نون:ابنتي كان حلمها الحصول على الدكتوراه في الاعلام والعمل بأحدى الفضـائيات الـعربية

حاورها /علاء الكركوشي قناة الموصلية تحمل البراءة وحب الناس جميعاً "وحب الحياة وهي في مقتبل العمر لم يتجاوز عمرها العشرين عاما اغتيلت على ايدي اعداء الحياة في الموصل انها الصحفية نورس النعيمي حيث كان لوكالة نون الخبرية لقاء خاصا مع والدتها التي رحبت بمدينة كربلاء والقادمين منها وعرّفت ابنتها للقارئ بقولها انها نورس محمد هاشم النعيمي مواليد 1994 من الموصل طالبه جامعة كلية الاعلام جامعة الموصل ومقدمة برامج في قناة الموصلية وصفت لحظة اغتيالها لنا بانها سمعت صوت الطلاقات النارية اثناء تواجدها في المطبخ حيث خرجت الى الباب ورأت المجرمين يركضون وان احدهم قد وضع المسدس بجيب القمصله فاحسست ان ابنتي رحلت مقتولة حضنت اوراقها وحقيبتها وركضت الى الشارع حيث تجمع شباب المنطقه ونقلت الى المستشفى بعد ان فارقت الحياة،،وبيت والدة النعيمي انها تتمنى ان تحقق رغبة ابنتها في اكمال الدراسة وان تدخل كلية الاعلام وتكون اعلامية وتحصل على الدكتوراه في الاعلام وبهذا تكون قد حققت رغبة ابنتها" واضافت والدة النعيمي ، ان نورس كانت في المرحلة الاولى كلية الاداب قسم الاعلام في جامعة الموصل ولم تمضي على دراستها الجامعية سوى شهرين وهي غير متزوجه ولكن على ابواب خطوبه حيث انها من المقرر ان يعقد قرانها قبل ان تستشهد بأيام قليلة وقد قررت ان يكون مهرها القران الكريم وهذا هو افضل مهر واغنى من كنوز الدنيا ؟؟ وبينت وملامح الحزن مقروءة على وجهها ان زملاء ابنتها في الجامعة قاموا بختم القران الكريم اكثر من مره واهدائها الى روحها الطاهره وهذه هي افضل هدية انا اعتبرها، اما اقرانها في الاعدادية فقد اكدوا انهم تركوا الدراسه واخذا يبكون بل ان مقعدها لايزال يستذكرونه ووضعوا عليه الورود " واستطردت والدة نورس ان الشهيدة كانت محبوبه من قبل صديقاتها فمنذ ان كانت في المراحل الاولى من الدارسة كانت انيقه جدا في ترتيبها ولبسها رغم ان والدها يعمل في مهنة بسيطة وهو عامل بناء وانا ربة بيت لكن كانت دوما طموحه وانيقه في كل شيء ومحبوبه من قبل المعلمات التي تدرسها وكذلك صديقاتها" ونفت السيدة والدتها ان ابنتها كان لديها اي عداوة مع جهة او شخص بقولها ااخر شي نفكر بيه الاعداء كونها كانت من النوع المرحه والمسالمة ومحبه وبسيطة واجتماعية من النوع الاجتماعي تفكر دائما بالتقارب بين صديقاتها، وتعتبر الصديقة اخت لها " وكالة نون خاص