سياسية 0 735

الدباغ يؤكد أن رئيس الوزراء يدقق حاليا بأسماء مرشحي الحقائب الوزارية الشاغرة

img

 العطية:البرلمان يناقش العديد من المشاريع والقـوانين المدرجـة على جــدول أعمــاله

 تهيمن النقاشات حول مسودة قانون العدالة والمساءلة (اجتثاث البعث سابقا) على اغلب وقت جلسة البرلمان اليوم، عندما يستأنف المجلس اجتماعاته بعد عطلة استغرقت نحو اسبوع.

 


وقال النائب الاول لرئيس البرلمان الشيخ خالد العطية: ان مجلس النواب سيستأنف جلساته الاعتيادية في الساعة الحادية عشرة من صباح اليوم الثلاثاء. واشار العطية في تصريح صحفي، الى ان البرلمان سيناقش عددا من المشاريع والقوانين المدرجة على جدول اعماله. وكانت الجلسة الاخيرة لمجلس النواب قد شهدت نقاشات حادة بشأن القوانين المنقوضة من قبل هيئة رئاسة الجمهورية.
 الناطق باسم الحكومة الدكتور علي الدباغ اكد لـ"الصباح" ان البرلمان سيبدأ اليوم القراءة الاولى لقانون العدالة والمساءلة،  مبينا انه(القانون) سيدفع مشروع المصالحة الوطنية الى الامام. ونفى الدباغ عرض مرشحي حقائب وزارات النقل والاتصالات والعدل في جلسة اليوم الثلاثاء، مبينا ان رئيس الوزراء نوري المالكي يقوم حاليا بتدقيق السير الذاتية للوزراء، الذين سيكونون من التكنوقراط والمشهود لهم بالكفاءة والوطنية.
وكانت وسائل اعلام قد نقلت عن مصادر قولها: ان جلسة اليوم ستشهد اعلان مرشحي عدد من الوزارات. من جانبه، قال عباس البياتي النائب عن الائتلاف الموحد: إن المجلس سيناقش في جلسته الاعتيادية، جملة من القوانين المنقوضة من جانب هيئة الرئاسة، مشيرا إلى وجود خمسة قوانين منقوضة ارسلت من رئاسة الجمهورية إلى البرلمان، لإعادة دراستها وإقرارها.
 بالمقابل أعلن رئيس اللجنة القانونية في مجلس النواب النائب بهاء الأعرجي، عن تشكيل لجنة حكومية نيابية مشتركة لإنهاء الخلاف بشأن قانون المسائلة والعدالة.
وقال الأعرجي في تصريحات صحافية: انه من المفروض أن تعاد دراسة قانون المساءلة والعدالة من قبل لجنة تشكل من مجلس النواب ومجلس الوزراء. ورجح تأخر مناقشة مشروع قانون مجالس المحافظات، غير أنه توقع إقراره في الفصل التشريعي الحالي، قائلا: ان  قانون مجالس المحافظات قرئ مرتين، وأنه في أطواره الأخيرة قبل أن يصوت عليه من قبل مجلس النواب خلال الفصل التشريعي الجاري.
ونفى الأعرجي تسلم البرلمان نسخة من مشروع قانون يحدد عمل الشركات الأمنية العاملة في العراق ويرفع الحصانة عنها، الذي أعدته وزارة الداخلية وأقرته الحكومة الشهر الماضي.
 

بغداد ـ الصباح