منوعة 0 662

الخارجية تكشف عن الهدايا المقدمة لإدارة بوش 2006

img

كشفت وزارة الخارجية الأمريكية عن لائحة هدايا تبلغ قيمتها الإجمالية مئات الآلاف من الدولارات تلقاها الرئيس جورج بوش والسيدة الأولى وكافة مسؤولي الإدارة من قيادات أجنبية وأصدقاء العام الماضي.

وتكشف اللائحة أن أثمن الهدايا للإدارة الأمريكية جاءت من القيادات السعودية، نقلاً عن الأسوشيتد برس.

وقالت الخارجية إن الهدايا، وغالبيتها تذكارية يتبادلها المسؤولون الأمريكيون مع نظرائهم الأجانب، لا ينتهي بعضها في أيدي المرسلين إليهم فيما تحال تلك الباهظة الثمن إلى الحكومة.

ومن بين الهدايا التي تلقاها الرئيس الأمريكي العام الفائت، ساعة \"كارتييه سانتوس دامونت\" من الذهب الأبيض بقيمة 11 ألف دولار، قدمها رئيس وزراء تايلاند السابق تاكشين شيناوارتا.

وتلقى الزوجان بوش من أحد حكام الولايات في المكسيك تمثالاً من الفضة الخالصة بقيمة 1500 دولار.

ومن بين الهدايا أيضاً حذاء لركوب الخيول، يحمل الحرف الأول من الاسم الثاني للرئيس الأمريكي W، أهداه إياه رئيس الحكومة الهنغاري فيرينك غوركساني قبل أسابيع من احتفاله بعيد ميلاده، نقلاً عن الأسوشيتد برس.

وتتصمن لائحة جرد الخارجية زياً قومياً قدمه الرئيس الغاني جون كوفور إلى نظيره الأمريكي في يناير/كانون الثاني العام الفائت.

وتلقت وزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس من جنرال صيني تمثال جرم سماوي وبداخله صورة لها، إلا أن الهدية التي تبلغ قيمتها 800 دولار انتهت في متحف الوزارة.

ومن أكثر الهدايا الفاخرة تلقتها رايس من العاهل السعودي الملك عبد الله آل سعود وهي طقم من  الذهب الأبيض مكون من قلادة وقرطين وأسورة بقيمة 20 ألف دولار، وأرسل لها طقماً مماثلاً، بعد ذلك بثمانية أشهر، قيمته 12 ألف دولار.

وتلقى العديد من المسؤولين الأمريكيين من بينهم نائب الرئيس ديك تشيني وعقيلته لين، والناطق باسم الخارجية شون ماكورماك، ومساعد وزيرة الخارجية لشؤون الشرق الأدنى ديفيد ويلش، هدايا كذلك، وفق لائحة وزارة الخارجية.

ويشار إلى أن وزير العدل الأمريكي السابق ألبرتو غونزاليس، الذي استقال في مطلع العام الحالي، تلقي ساعة \"كارتييه\" بقيمة تراوحت بين ألف إلى 1500 دولار، من نظيره القطري.

 

CNN