منوعة 0 687

اللون الاسود يغطي شواطئ كوريا الجنوبية في أسوأ تسرب نفطي

img

نشرت كوريا الجنوبية أكثر من مئة سفينة والاف من القوات يوم الاحد لتنظيف أسوأ تسرب نفطي في تاريخها والذي غطى الشواطئ باللون الاسود وغطى الطيور بالقطران وتسبب في انبعاث رائحة سيئة فوق محمية طبيعية.

ووصل التسرب النفطي الى منطقة ممتدة 17 كيلومترا على الساحل الغربي على بعد نحو مئة كيلومتر جنوب غربي سول حيث توجد شواطئ سياحية مشهورة ومتنزه عام ومزارع للمحار. ويهدد التسرب بأن يصبح كارثة بيئية كبيرة.

وقال خفر السواحل ان بقعة مساحتها 20 كيلومترا امتدت من ناقلة نفط مسجلة في هونج كونج بدأ يتسرب منها ما يصل الى 10500 طن من النفط الخام يوم الجمعة بعد أن أحدث صندل يحمل رافعة ثقوبا في هيكلها وهي راسية.

وقال رو هونج من خفر السواحل في تاين \"هناك نحو 5600 فرد يعملون من الساعة الخامسة صباحا (2000 بتوقيت جرينتش يوم السبت)... ويبذلون قصارى جهدهم للحيلولة دون تدهور الوضع.

\"مع وضع المد واتجاه وسرعة الرياح في الاعتبار من الممكن أن تمتد البقعة النفطية أكثر.\"

وقال كانج مو هيون وزير الشؤون البحرية للصحفيين ان من المرجح أن يحتاج الامر لاكثر من شهر لتنظيف التسرب.

ويستخدم متطوعون وعاملون حكوميون الدلاء وقطعا من القماش الذي يمتص السوائل لاغتراف التسرب النفطي ويعالجون الطيور المغطاة بالنفط وينظفون الصخور. ونفقت العديد من الاسماك والكائنات البحرية.

وتحاول السفن التي تستخدم معدات وأسيجة لاحتواء البقعة النفطية تخفيف أثر التسرب.

وأعلنت الحكومة أن الوضع يمثل كارثة في العديد من المناطق الساحلية.

والتسرب هو نحو ثلث الكمية التي تسربت من ناقلة اكسون فالديز من النفط الخام في سواحل الاسكا عام 1989 الحادث الذي يعد الاكثر تكلفة.

وتكلفت عملية التنظيف وحدها نحو 2.5 مليار دولار بينما بلغت التكاليف الكلية بما فيها الغرامات وتسوية المطالبات نحو 9.5 مليار دولار.

وقالت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للانباء ان الشرطة تستجوب مسؤولين من شركة سامسونج للصناعات الثقيلة والتي وضعت الرافعة على الصندل كما تستجوب طاقم الصندل ومالك الناقلة وكابتن الناقلة وأفراد الطاقم.