رياضية 0 1236

العراقي نشأت اكرم أفضل لاعب في آسيا وخطأ فني منح اللقب للقحطاني

img

 كشفت مجلة \" سوبر \" الإماراتية عن مفاجأة في عددها الصادر الأربعاء 5-12-2007، بنشرها أحدى الوثائق التي تؤكد أحقية اللاعب العراقي نشأت أكرم نجم نادي العين الإماراتي بلقب جائزة أفضل لاعب آسيوي في عام 2007، التي كان الاتحاد الآسيوي قد منحها الأسبوع الماضي إلى السعودي ياسر القحطاني لاعب نادي الهلال..

وتلك الوثيقة هي التقرير الرسمي لمراقب مباراة العراق وباكستان في الدور الأول من تصفيات كأس العالم والتي أقيمت في ستاد العباسيين في دمشق في 28 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، والذي منح نشأت أكرم لقب أفضل لاعب في المباراة..

وهذا اللقب من المفترض ان يضيف إلى رصيد نشأت 25 نقطة وفق المعايير المعدلة التي كان الاتحاد الآسيوي قد أعلنها على موقعه الرسمي والتي تنظم عملية اختيار أفضل لاعب .

وأكدت المجلة في تحقيقها حول الموضوع، ان الوثيقة التي تنشرها على غلافها اليوم ما هي إلا ورقة أولى، وانها لاتزال في أيديها أدلة أخرى تؤكد فوز نشأت بالجائزة ووفق معاييرها الرسمية التي حددها الاتحاد الآسيوي، والتي تبرر أيضا الإجراء الذي كانت اتخذته المجلة الأسبوع الماضي عندما وضعت على غلاف عددها السابق صورة نشأت مزينة بعنوان \" نشأت عريس 2007 \".

يذكر ان الاتحاد الآسيوي حتى الآن لم يكشف رسميا عدد النقاط التي حصل عليها كل لاعب من المتنافسين الثلاثة الأوائل، إلا ان مصادر رسمية من الاتحاد الآسيوي أكدت للاعبين المتنافسين ان نقاطهم كالتالي: 100 نقطة لياسر القحطاني و80 نقطة لكل من يونس ونشأت، علما ان كلا من اللاعبين الثلاثة كان حصل على 80 نقطة من فوز كل منهم بلقب أفضل لاعب في مباراتين من مباريات كأس الأمم الآسيوية التي أقيمت الصيف الماضي، وهو ما يدل على ان النقاط الـ 25 التي حصل عليها نشأت في مباراة العراق وباكستان في تصفيات كأس العالم، لم تضف إلى رصيده، كما تكشف \" سوبر\".

وإذا أضيفت النقاط الـ 25 فانها تقفز بنشأت من المركز الثالث إلى الأول، حيث تصبح نتيجة السباق كالآتي: 105 نقاط لنشأت و100 لياسر و80 ليونس.

وأشارت المجلة إلى ان اختفاء النقاط من رصيد أكرم ربما يعود إلى خطأ فني أو خطأ بشري من أحد موظفي الاتحاد الآسيوي.