رياضية 0 824

أبطال الدوري الميلان وسيلتيك يطمحان بالتعادل

img

 يشهد الثلاثاء أولى مباريات المرحلة الأخيرة لفرق المجموعة الرابعة ببطولة أبطال الدوري، في لقاء يستضيف فيه \"إيه سي ميلان\" الإيطالي خصمه سيلتيك الأسكتلندي.

بعد أن ضمن تأهله للدور المقبل، يسعى الميلان للمحافظة على تصدره للمجموعة، وذلك بأن يخرج من مواجهته مع سيلتيك متعادلا أو فائزا بصرف النظر عن النتيجة، أما سيلتيك من الجهة الأخرى، فإن التعادل يصب في مصلحته هو الآخر، حيث أن نقطة واحدة ستكفل له التأهل إلى الدور المقبل.

ويجدر بالذكر أن موعد هذه المباراة تم تقديمه، نظرا لاشتراك الميلان في بطولة كأس العالم للأندية المقرر أن تقام في اليابان في السابع من الشهر الجاري.

وفي حال خسارة الميلان، سيتمكن سيلتيك من الصعود للمركز الأول في المجموعة، مما يعني تراجع الميلان للمركز الثاني وبالتالي القضاء على آمال شاختار دونستيك الأوكراني بالتأهل، حيث يلتقي الأخير مع ضيفه بينفيكا البرتغالي في مواجهة أخرى في المجموعة ذاتها.

ويحتل دونستيك الأوكراني المركز الثالث بفارق ثلاث نقاط عن سيلتيك الاسكتلندي صاحب المركز الثاني، ولذلك فإن السيناريو الوحيد الذي يضمن للفريق الأوكراني التأهل هو أن يحقق الفوز أمام بينفيكا وأن يخسر سيلتيك أمام الميلان بأية نتيجة، مما يجعل نقاط دونستيك وسيلتيك متساوية، وهو ما يصب في مصلحة الأول نظرا للنتائج الأفضل في المواجهات المباشرة بين الفريقين.

وبالتالي، فإن تعادل الميلان وسيلتيك، سيكون بمثابة الفوز لكل منهما وخسارة لدونستيك.

وبالرغم من أن الميلان ضمن التأهل، فإن الخسارة قد تقوده إلى مواجهة صعبة في دور الـ16، وهو ما لا يتمناه لاعبون الميلان، إذ يتمنون مواصلة أدائهم المميز في هذه البطولة، كتعويض عن نتائجهم المخيبة للآمال في الدوري الإيطالي مؤخرا، بعد خسارتين وخمسة تعادلات في آخر سبع مباريات لهم.

أما بينفيكا، فبالرغم من غياب أي فرصة له في التأهل، فإن الفوز قد يعني له الكثير، لاسيما وأنه يضعه في المركز الثالث في المجموعة وهو ما يضمن له بطاقة التأهل للدور الـ32 في بطولة كأس الإتحاد الأوروبي.