علمية 0 1088

العراق يواجه كارثة بعد ظهور حالات كوليرا جديدة

img

قالت وزارة الصحة يوم الخميس ان العراق يواجه \"كارثة\" صحية في العاصمة بغداد مع ورود تقارير عن تزايد حاد في عدد حالات الاصابة بالكوليرا خلال الاسابيع الماضية لاكثر من 80 حالة جديدة.

وقالت مسؤولة بالوزارة ان معظم الحالات الجديدة التي تم الابلاغ عنها في شرق بغداد خاصة في المناطق الفقيرة المحرومة في معظم الاوقات من المياه وغيرها من الخدمات الاساسية.

وقالت المسؤولة التي طلبت عدم ذكر اسمها ان حالة وفاة واحدة بسبب الكوليرا سجلت في نوفمبر تشرين الثاني اضافة الى اخرى في سبتمبر ايلول. وقالت \"لدينا كارثة في بغداد.\"

وقالت انه في غرب بغداد تأكد اصابة ستة اشخاص في دار حكومية للمعوقين بالمرض. وتوفيت فتاة اخرى في معهد الحنان للاشخاص شديدي الاعاقة بسبب المرض.

وانحت مسؤولة وزارة الصحة باللائمة على عدم توافر وسائل النظافة الصحية في ظهور حالات الاصابة بالكوليرا في المؤسسة.

ويسبب مرض الكوليرا الناتج عادة عن تناول مياه او طعام ملوث بالبكتريا المسببة للمرض الاسهال ويمكن ان يقتل ضحاياه بسرعة.

وقالت المسؤولة ان ستة مستشفيات حكومية تعاني من امدادات المياه غير الامنة بينها مستشفى اليرموك احد المستشفيات الرئيسية في بغداد.

وذكر تقرير للامم المتحدة صدر في 13 نوفمبر تشرين الثاني ان 22 حالة وفاة حدثت بسبب الكوليرا في العام الحالي وان هناك 4569 حالة اكدتها المختبرات كلها تقريبا في شمال العراق.

لكن الامم المتحدة حذرت ايضا من ان المرض يتزايد في بغداد. وقالت ان المختبرات اكدت وجود 49 حالة في العاصمة حتى 11 نوفمبر تشرين الثاني.

وقالت متحدثة باسم الوزارة ان محافظة كركوك في شمال العراق كانت مركز ظهور المرض العام الحالي مع ظهور 3006 حالات وحدوث خمس وفيات.

وفي محافظة السليمانية المجاورة لاقى 14 شخصا حتفهم بسبب المرض وسجلت 1234 حالة اصابة. وقالت المتحدثة ان محافظة اربيل وهي في الشمال ايضا شهدت ظهور 275 حالة.

وقالت ان الوزارة تحاول توعية العراقيين بشأن كيفية تفادي الاصابة بالمرض باذاعة اعلانات على محطات التلفزيون ونشرها في الصحف وتوزيع منشورات عند نقاط التفتيش