اقتصادية 0 512

الزراعة تؤكد استمرار منع استيراد 18 مادة لوفرة المنتج المحلي

img

أكدت وزارة الزراعة، الثلاثاء، استمرار منع استيراد عدد من المحاصيل النباتية والمنتجات الحيوانية وبواقع 18 مادة، مشددة على أن ما يدخل من مستورد يعد تهريبا.
وقال وزير الزراعة صالح الحسني في بيان تلقت وكالة نون الخبرية، نسخة منه، إن "الوزارة مستمرة بمنع استيراد عدد من المحاصيل النباتية بواقع 15 محصول و3 منتجات حيوانية لوفرتها في الأسواق المحلية ودعما للمنتج المحلي والاقتصاد الوطني".

وأضاف الحسني إن "استمرار سريان هذا القرار يأتي حفاظا على المنتج المحلي ولتشجيع الفلاحين والمزارعين ومربي الثروة الحيوانية على مواصلة الإنتاج، فضلا عن تشغيل الأيدي العاملة وتفعيل دور القطاع الخاص في زيادة الاستثمار وإنشاء المشاريع الاستثمارية الزراعية لدعم الاقتصاد الوطني للبلد".

واشار الحسني الى ان "قائمة المحاصيل الممنوعة من الاستيراد حاليا تشمل (الطماطة، الخيار، الباذنجان، اللهانة، القرنابيط، الجزر، النبق، الذرة الصفراء، الخس، الثوم الطازج، الشجر، الرقي، البطيخ، الفلفل والتمر) فضلا عن (بيض المائدة، الدجاج، والأسماك)".

وبين الحسني إن المنتجات الزراعية المستوردة والموجودة في الأسواق المحلية تدخل عن طريق التهريب وبطرق غير قانونية من خلال المنافذ الحدودية وخارج موافقات الاستيراد التي تمنحها وزارة الزراعة، مشيرا إلى استمرار التواصل مع هيئة المنافذ الحدودية والجهات الأمنية لمنع دخول المواد والمنتجات الزراعية الممنوعة من الاستيراد.

وأوضح أن قرار فتح الاستيراد يتوقف على توازن السوق وحسب الحاجة المحلية إضافة إلى اعتماد الرزنامة الزراعية الموضوعة من قبل وزارة الزراعة، داعيا المواطنين للثقة بوزارتهم إذ أن الوفرة المحلية للمنتج العراقي حقيقية وليست لمجرد التعاطي الاعلامي.