سياسية 0 330

صحة كربلاء تُسَير مستشفى ميدانياً لمرافقة الحجاج الذين يسلكون الطريق البري

أعلن مدير عام دائرة صحة كربلاء، الدكتور صباح نور هادي الموسوي، اليوم الثلاثاء، إن " دائرته، سيَرت مستشفاَ ميدانياً مصغراَ و (8) عجلات إسعاف فوري، بالتزامن مع إنطلاق أولى رحلات القوافل البرية للديار المقدسة عبر منفذ عرعر الحدودي ".

وقال الموسوي في حديث لـ (وكالة نون الخبرية)، إن " المستشفى، سيكون محل تواجده في محطة إستراحة الحجاج (منطقة المشكاة)، ومُجَهز بعجلتين إحداهما للعمليات، والأخرى صيدلية ".

واضاف، إن " عجلات الإسعاف التي تم تجهيزها بمختلف الأدوية والمستلزمات الطبية خاصة المُنقذة للحياة قد تم نشرها على طريق (كربلاء - عين التمر)، ومحطات تجمع الحجاج، وقرب مدن الزائرين لمحاور كربلاء الثلاثة في حال مبيت الحجاج فيها "، إضافة إلى " مرابطة ثلاثة من العجلات بالقرب من المستشفى الميداني لتقديم الخدمات الطبية والصحية لحجاج المحافظة، ونظرائهم من المحافظات الأخرى ".

وبيَن الموسوي، إن " المستشفى وعجلات الإسعاف ستبقى مرابطة في أماكنها لحين الإنتهاء من تفويج الحجاج، حسب البرنامج المعد من قبل الهيئة العليا للحج والعمرة ". يُشار إلى إن الدائرة، تواصل منذ الخامس والعشرين من الشهر الماضي فحص وتلقيح (1400) حاجّاً وحاجّة الذين سيُؤدّون فريضة الحج هذا العام، حيث تم تهيئة (7) مراكز صحّية لإتمام هذه العملية، كما تم تشكيل لجنة في كل مركز صحي للقيام بفحص الحجّاج بدنياً وتزويدهم بالبطاقات الصحية التي تثبت سلامتهم من الأمراض الإنتقالية وجاهزيتهم صحياً ونفسياً لأداء مناسك الحج "، إلى جانب " إعطاءهم لقاحي السحايا والإنفلونزا، لا سيَما المصابين بالأمراض المزمنة ونقص المناعة ".

وكالة نون الخبرية: سليم كاظم