سياسية 0 1632

وزير الداخلية يتعهد بكشف الجهات المتورطة بالاعتداء على رئيس ديوان الوقف الشيعي

img

تعهد وزير الداخلية ياسين الياسري، اليوم الاثنين، بكشف الجهات المتورطة بحادث الاعتداء على مقر اقامة رئيس ديوان الوقف الشيعي.

وقال ديوان الوقف الشيعي في بيان تلقت وكالة نون الخبرية، نسخة منه، انه "استقبل رئيس ديوان الوقف الشيعي السيد علاء الموسوي، اليوم في مكتبه ببغداد وزير الداخلية ياسين الياسري، الذي اطلع السيد الموسوي على سير التحقيقات الامنية والقانونية الجارية للتحقق ازاء الاعتداء الآثم الذي طال رئيس الديوان من قبل مجموعة مسلحة خارجة عن القانون يوم الاربعاء الماضي 2019/7/11 وضيوفه في مقر اقامته بدار الضيافة الحسينية".

واضاف البيان، ان وزير الداخلية "تعهد بالعمل على ملاحقة الجناة والاقتصاص منهم قانونيا".

من جانبه اكد الياسري، ان "جهود وزارة الداخلية تتظافر للكشف عن الجهة المهاجمة وكشف مصادرها وتواجدها للحد من ممارساتها العدوانية بحق المؤسسات عامة والشخصيات والرموز الدينية والوطنية وفي مقدمتها رئيس ديوان الوقف الشيعي".

وتابع البيان، ان "السيد الموسوي عبر عن ثقته بالأجهزة الامنية ودورها في كشف ملابسات الاعتداء"، مؤكدا ان "الديوان يؤمن بان الحكومة ومؤسساتها المعنية تمتلك أدواتها وتقنياتها اللازمة لكشف ما جرى بشفافية وتجرد تام"، مشيراً الى، ان "الإسراع بكشف ملابسات الموضوع سيعزز قناعات الرأي العام بقوة الدولة ودورها في حفظ الامن الذي تهدده جهات منفلتة لا تمت للمؤسسات الرسمية والأمنية بصلة".

واصدر ديوان الوقف الشيعي، الخميس الماضي، بيانا بشأن "الاعتداء" على دار رئيس الديوان السيد علاء الموسوي، فيما حمل ديوان الوقف الشيعي في بيان اصدره لاحقا، الحكومة والجهات الأمنية مسؤولية توفير الأمن لكافة المواطنين والدوائر الحكومية والعاملين فيها من سطوة ما وصفها بـ "المجموعات المسلحة السائبة".