علمية 0 552

المركز العراقي التخصصي لزراعة نخاع العظم والاورام..إنموذجا متكامل للمراكز التخصصية في العراق

يُعدُّ المركز العراقي التخصصي لزراعة نخاع العظم والاورام في محافظة النجف الاشرف ـ قضاء الكوفة والذي بدأت بذرته الاولى في (5 /2/2017م) اول مركز اهلي يجري عمليات زراعة نخاع العظم ومعالجة أورام الدم السرطانية في العراق، وواحداً من ابرز المراكز التخصصية في البلاد، حيث يحتوي على خمسة طوابق بمساحة تصل الى (450) مترا مربعا، مجهزة بكافة الاجهزة الطبية العالمية الحديثة، يضاف لها وجود كوادر طبية متخصصة من مختلف الجنسيات.

ولكون العتبة الحسينية المقدسة لها الجزء الاكبر في هذا المشروع الانساني والاستثماري فقد عمدت بالتنسيق مع مدير المركز الأستاذ الدكتور ناصر غالي يوسف على توفير كافة المستلزمات الطبية من اجهزة حديثة وكوادر متخصصة بأسعار مناسبة لتسهيل عملية علاج المرضى في داخل البلاد دون اللجوء الى البلدان المجاورة.
الى ذلك تحدث الاستاذ الدكتور ناصر غالي يوسف – اختصاص طب الاورام وامراض الدم قائلا: "بعد اللقاء الاول مع سماحة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في كربلاء المقدسة وفي صحن الامام الحسين (عليه السلام) تم البدء بوضع البذرة الاولى لمشروع زراعة نخاع العظم والجراحات التخصصية في محافظة النجف الاشرف بقضاء الكوفة، حيث بدأ العمل بتأجير بناية مكونة من خمسة طوابق غير مؤهلة كمستشفى في 5 /2/2017".
وتابع يوسف: "تم تأهيل الطابق الاول ليكون مقراً لإقامة الاطباء المقيمين والكوادر التمريضية الاجنبية، والطابق الثاني ليكون ردهات لرقود المرضى فضلا عن تأهيل صالة عمليات خاصة ذات كفاءة عالية مخصصة لمعالجة الامراض المستعصية والتي تحتاج الى ازالة الالم وبوجود كوادر متخصصة في هذا المجال، كما يوجد في ذات الطابق ردهة لرقود الاطفال الخدج، كذلك وجود مختبر كامل يحتوي على كافة الفحوصات المختبرية مع استيراد اجهزة متطورة وكادر متخصص في هذا المجال، اما الطابق الثالث فتم تأهيلهِ لرقود والمرافقين لهم".
المركز الاول من نوعه في زراعة نخاع العظام
فيما خُصِصَ الطابق الرابع لزراعة نخاع العظم بفرعيه (الغيري والذاتي) ليكون الاول من نوعه في العراق لزراعة نخاع العظام الغيري، ويحتوي على (6) غرف خاصة للزرع تم تصميمها من قبل شركة المانية متخصصة في هذا المجال، وقد راعينا وحسب توصية الفريق الالماني ان يكون عدد الابواب للدخول للمريض (5) ابواب بدلا ان يكون باب واحد او بابين لغرض الدخول لهذه الغرف من المريض او المرافق او الطبيب ان يجتاز(5) ابواب اثنين منها كهربائية ثم ثلاثة ابواب يدوية بعدها يكون الدخول لهذه الغرف، كما راعينا في الغرفة ان تكون مشابهة لصالات العمليات من حيث الحواف والارضية، وتم وضع جهاز خاص للتكييف وللتدفئة ولفلترة الهواء وتنقيته في كل غرفة، مراعاةً للضغط والظروف الاخرى في هذه الغرف والحالة الصحية للمريض، كذلك يوجد في نفس الطابق غرفة خاصة لمختبر عزل الخلايا الجذعية وهو مختبر معقد جداً وتم تصميمه بإشراف ملاكات طبيبة خاصة من الصين وتجهيزه من قبل شركة المانية متخصصة والمختبر عالي الكفاءة وبالمنتسبين العاملين حيث ان المنتسبين العاملين هم ثلاثة اطباء من الصين متخصصين في هذا المجال، ويوجد جهاز اشعة متنقل ويمكن القول انه اول مستشفى اهلي يتم تجهيزه بهكذا جهاز، كذلك وجود جهاز تنقية اكياس الدم من الجراثيم أي ان المريض سيحصل على دم فعال وخالي من الجراثيم، فيما كان الطابق الخامس مكون من ثلاث صالات عمليات واحدة خاصة بالعمليات القيصرية واخرى للجراحة النظيرية والاخيرة خاصة بالقلب المفتوح، وقد عمدنا على تجهيز هذه الصالات بأجهزة تعقيم فعالة جداً، حيث تم استيراد اجهزة المانية تقوم بإعطاء الهواء الطبي الذي يُمزج مع الاوكسجين، مع وجود جهاز شفط وسحب السوائل".
مشيرا الى ان المركز بأكمله تم ربطه بمنظومة ايرث ((earth تم نصبها عن طريق شركة متخصصة تركية، وله اهمية كبيرة في المحافظة على الاجهزة الكهربائية وحياة المرضى.
وفي السؤال الذي طرحته مجلة الاحرار حول ما يميز هذا المركز عن غيره من المراكز؟ اجاب: "ان المركز يقدّم خدمات واسعة جداً قد تكون غير متوفرة في بقية المراكز العراقية فهو متخصص في زراعة نخاع العظم بالإضافة الى زراعة الخلايا الجذعية وربما يكون هذا المركز الوحيد في العراق الذي يحصل على ترخيص من وزارة الصحة العراقية لزراعة الخلايا الجذعية، كذلك يتميز هذا المركز بوجود الكوادر المتخصصة الاجنبية والعربية والعراقية، ما يمكننا القول بأن هذا المركز هو المركز الاهلي الاول الذي يجري عمليات زراعة نخاع العظم لأورام الدم السرطانية في العراق".
كوادر متخصصة بمختلف الجنسيات
اما من الناحية الكوادر الصحية العاملة في المركز فقد تم التعاقد مع ممرضات من دول عربية واجنبية اضافة الى الممرضات العراقية وقد وضعت الادارة عدة شروط للعمل في المركز لعلّ ابرزها انت تكون الممرضة ذات خبرة لا تقل عن (15) سنة في المجال التخصصي, وفيما يخص زراعة نخاع العظم فقد تم التعاقد مع وفد الماني ايراني ومن الجامعة الامريكية في لبنان متخصص في مجال زراعة النخاع العظم، كما تم التعاقد مع اطباء من دولة جهورية ايران الاسلامية ودولة باكستان والمانيا اضافة الى الاطباء في محافظة النجف للعمل في مجال الجراحة العظمية وجراحة الكسور وجراحة المفاصل، في مجال جراحة القلب المفتوح فقد وفر المركز اطباء من داخل العراق اضافة الى ثلاث اطباء من الولايات المتحدة الامريكية، وفيما يخص زراعة الخلايا الجذعية فسيكون هناك فريق صيني خاص ومؤهل لزراعة الخلايا الجذعية وفق بروتوكولات المتبعة في هذا المجال من قبل المؤسسة الامريكية للأدوية والاغذية".
منوها عن ما اجراه المركز من عمليات وصلت الى (198) عملية متنوعة خلال (25) يوم، منها عمليات المرارة وعمليات رفع الرحم وعمليات خاصة بتجميل التشوهات الخلقية وعمليات طب الالم، كما اجرى (25) عملية ولادة قيصرية للعوائل المتعففة وعوائل الحشد الشعبي، و(12)عملية استئصال نواظير المرارة، فضلا عن عدة عمليات في مجال الغدة الدرقية.
لشهداء الحشد الشعبي والعوائل المتعففة حقٌ علينا
وبيّن يوسف ان ادارة المركز والاطباء العاملون فيه سباقون للعمل الخيري حيث يوجد خصم كبير للعوائل المتعففة وعوائل شهداء الحشد الشعبي المقدس، وهناك حالات اجريت لها عمليات استئصال مرارة بالناظور ولم تدفع فقط إلا (25 الف) دينار فقط".
والجدير بالذكر ان عدد العاملين في المركز يصل الى (20) ممرضا وممرضةً، و(8) اطباء بمختلف الاختصاصات من المانيا وامريكا وسوريا اضافة الى الاطباء العراقيين، فضلا موظفي الخدمة من العراق وباكستان".

تقرير: حسنين الزكروطي/ تصوير: رسول العوادي و صلاح السباح