سياسية 0 1080

قصابو كربلاء ينتقدون اداء المجزرة الحديثة ويطالبون بتشغيل ايدي عاملة محلية

img

انتقدت رابطة القصابين في كربلاء اداء المجزرة الحديثة التي احيلت الى الاستثمار في كربلاء مؤخرا وطالبت عدد من المطالب فيما يخص عملهم متهمة ادارة المجزرة بجلب عمال من خارج المحافظة بدلا من الجزارين في المحافظة.

وقال رئيس الرابطة عبد الرسول حسن فاضل في حديث لوكالة نون الخبرية ان انشاء مجزرة حديثة في كربلاء يعتبر احد منافذ التطور بالمحافظة واننا نقف جميعا معها موضحا ان كربلاء تحتوي على 5000 قصاب و500 جزار وان المستثمر لهذه المجزرة جاء بالايدي العاملة من خارج كربلاء اضافة الى ارتفاع اجور الذبح الى اضعاف كبيره عن السابق.

واضاف اننا التقينا بنائب المحافظ علي الميالي والمستثمر معا وطالبنا بفرز اجور الجزارة عن ارضية الذبح داعيا الحكومة المحلية بالتدخل لوضع الية عمل جديده للمجزرة بما يتناسب ومصلحة ابناء المدينة.

وكشف رئيس الرابطة ان المجزرة فيها خلل فني في شبكة المجاري مما يتسبب بطفح الدماء على الارضية على حد قوله داعيا المستثمر الى اصلاح هذا الخلل والاعتماد على الايدي العاملة المحلية.

مجلس كربلاء يحيل ملف مجزرة كربلاء الحديثة الى المدعي العام

واحال مجلس محافظة كربلاء المقدسة ملف المجزرة الحديثة المنجزة منذ سنوات والمحالة الى الاستثمار الى مكتب المدعي العام للبت فيها قضائيا في وقت سابق

مشروع مجزرة كربلاء يهدر (600) مليون دينار للدولة ولم يسلم للمستثمر رغم صدور قرار قضائي وقرارين تمييزين

وكانت وزارة البلديات قد رفضت تسليم مجزرة كربلاء المنجزة منذ (5) سنوات للمستثمر رغم صدور أمر قضائي مميز لمرتين لصالحه، وناشد المستثمر رئيس الوزراء والمحافظ ومدير بلدية كربلاء للتدخل، مبديا استعداده لتشغيل هذا المشروع الذي اعتبره من ضمن المشاريع الإستراتيجية في العراق خلال (3) أشهر وبنسبة 70%.

مجزرة كربلاء النموذجية تم إنشائها منذ عامين ولم تعمل لحد الان ومعداتها تتعرض للصدأ (مصور)

 

وكان أهالي محافظة كربلاء عن استيائهم من الإهمال الواضح الذي تعرضت له المجزرة النموذجية اللحوم الحمراء في المحافظة والواقعة على طريق كربلاء-نجف والمنجزة منذ عام 2012 بقيمة تجازوت 12 مليون دولار

بالصور:بعد شهر من افتتاحها مجزرة كربلاء النموذجية تتعرض للضغط والتهديد

وكشف مسؤول العلاقات والاعلام في مجزرة كربلاء النموذجية  (حيدر هادي) عن وجود ضغوط على الكادر العامل في المجزرة لإيقاف او افشال المشروع ومحاولات تهديد بعض العاملين فيه، كما تم الاعتداء على احد موظفي المجزرة و تدخل بعض الشخصيات السياسية في هذا الموضوع.