سياسية 0 572

السفارة البريطانية ترفض كشف اعداد المسؤولين العراقيين الذين يحملون جنسيتها للراي العام العراقي

img

رفضت السفارة البريطانية بالعراق، الاربعاء، كشف اعداد المسؤولين العراقيين الذين يحملون الجنسية البريطانية وجواز سفرها، فيما اكدت ان اعداد الزوار البريطانيين الذين دخلوا العراق خلال زيارة الاربعين اكثر من 5000 زائر.

وقال المستشار السياسي نيكولاس التوت في مؤتمر صحفي خلال زيارته اليوم، الى كربلاء، ان "هذه الزيارة الثالثة له للمحافظة وهي تخص الجوانب الاستثمارية والتعاون بين محافظة كربلاء والمملكة المتحدة"، التي قال ان لها "جذورا تاريخية" حسب تعبيره.

واوضح التوت، ان "اعداد المواطنين البريطانيين الذين دخلوا كربلاء خلال زيارة الاربعين تجاوز 5000 شخص".

وفي سؤال وجهه رئيس تحرير وكالة نون الخبرية، للمستشار البريطاني بخصوص اعداد المسؤولين العراقيين الذين يحملون الجنسية البريطانية وجواز سفرها وكيفية التعامل معهم  هل كمواطنين بريطانيين ام مسؤولين عراقيين وخاصة انه يحمل صفة سياسية داخل السفارة ؟؟ اجاب بانه "سؤال صعب لا استطيع الاجابة عليه"!!.

وبين التوت، ان "الحكومة العراقية قيد التشكيل وان حوارات بريطانيا مع الحكومة الحالية تخص الجانب الاستثماري فقط".

يذكر ان العديد من المسؤولين بالدولة العراقية يحملون جنسيات اجنبية وان بريطانيا واحدة من تلك الدول التي يحمل جنسيتها العشرات من المسؤولين الكبار بالدولة العراقية الذين تصدوا للعمل السياسي بعد 2003.