رياضية 0 238

ديمبيلي يجنب برشلونة السقوط في معقل أتلتيكو

img

جنب البديل الفرنسي عثمان ديمبيلي فريقه برشلونة هزيمته الأولى في الدوري الإسباني ضد مضيفه أتلتيكو مدريد منذ فبراير 2010، وذلك بتسجيله هدفه التعادل 1-1 في الدقيقة الأخيرة من لقائهما في المرحلة الثالثة عشرة.
وبدا النادي الكاتالوني في طريقه لتلقي هزيمة ثانية تواليا بعد التي تعرض لها قبل عطلة المباريات الدولية على يد ريال بيتيس (3-4)، وذلك بعد تخلفه في الدقيقة 77 بهدف لدييغو كوستا، لكن ديمبيلي جنبه ذلك وأدرك التعادل في الوقت القاتل بعد أن دخل في الدقيقة 85.

وبقي برشلونة في الصدارة برصيد 25 نقطة بفارق نقطة عن أتلتيكو مدريد الثاني، لكن أصبح بإمكان أشبيلية (23 نقطة) أن ينتزع الصدارة في حال فوزه الأحد على ضيفه بلد الوليد.

وكان برشلونة الأكثر استحواذا على الكرة وحاصر مضيفه في منطقته لكن دون تهديد فعلي لمرمى الحارس السلوفيني يان أوبلاك الذي لم يصد أي محاولة طيلة الشوط الأول، على غرار نظيره الألماني مارك-اندريه تير شتيغن الذي لم يهدد سوى بتسديدة من ليمار لم تجد طريقها بين الخشبات الثلاث.

وعاد ريال مدريد مرة أخرى للتعثرات بسقوطه في ملعب إيبار بثلاثية نظيفة، ليبقى الريال بالمركز السادس.

فقد ألحق إيبار المتألق بضيفه ريال مدريد بطل أوروبا هزيمة كبيرة 3-صفر في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بفضل أهداف جونزالو إيسكالانتي وسيرجي إنريك وكيكي غارسيا.

وانتهت أول مباراة لسانتياغو سولاري كمدرب دائم لريال مدريد بالخسارة عقب أربعة انتصارات متتالية خلال فترته كمدرب مؤقت.

ولعب المدافع مارك كوكوريلا، المعار من برشلونة، دورا في كافة أهداف إيبار التي مزقت دفاع ريال مدريد الهش.