علمية 0 1294

أقدم مدرسة مسيحية في الموصل تعيد فتح أبوابها

img

تستعد مدرسة شمعون الصفا الابتدائية في المدينة القديمة بالموصل لاستئناف العملية التربوية خلال العام الدراسي الحالي، بعد تبرع أهالي التلاميذ ومؤسسات خيرية لترميمها من الأضرار التي لحقت بها جراء سيطرة تنظيم داعش على المدينة.

أسست المدرسة قبل أكثر من 150 عاما وتحديدا عام 1855، وهي أول مدرسة مسيحية في محافظة نينوى، لكنها لطالما استقبلت الأطفال من مختلف القوميات والأديان.
وقال مدير المدرسة أحمد ثامر السعدي لـ"راديو سوا" إن نحو 400 تلميذ التحق بالمدرسة، منهم مئة وعشرة تلاميذ في الصف الأول الابتدائي.
وأكد السعدي أن مديرية تربية نينوى ستخصص خلال اجتماع قريب كادرا تدريسيا للمدرسة، فضلا عن اللوازم والمناهج.

أما المشرفة التربوية عن القاطع الأيمن الأول في مدينة الموصل سهلة نافع العكيدي فقالت إن مؤسسة "تطوع معنا" غير الربحية، فضلا عن الأهالي الذين طالبوا بفتح المدرسة بعد العودة لمناطقهم هم من تولوا إعادة بناء المدرسة.