سياسية 0 1699

القضاء يبرء صحفي في كربلاء من تهمة منسوبة له بسبب عمله

img

أعلن المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق) اليوم الاربعاء، تبرئة مراسل قناة NRT عربية في كربلاء حيدر هادي من شكوى اقامها شخص مقرب من مدير التسجيل العقاري السابق في المحافظة على خلفية تقرير تلفزيوني اعده في وقت سابق.

وقال المركز في بيان صحافي، ان محكمة جنح الحر في محافظة كربلاء الغت اليوم التهمة المنسوبة لمراسل قناة NRT عربية في النجف حيدر هادي التي سجلها شخص مقرب من مدير التسجيل العقاري السابق في المحافظة بسبب تقرير تلفزيوني يتعلق بتزوير مستندات تخص عقارات.

وأوضح المركز، ان المحكمة إعتبرت ان الصحفي هو ناقل للموضوع ومستنداً على مصدر هو الذي تحدث بالقضية، وان الصحفي لا يتحمل مسؤولية صحة المصدر من عدمه.

وكان المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، قد أعلن أمس الثلاثاء توكيل فريق دفاع قانوني بالتنسيق مع نقابة المحاميين في محافظة كربلاء، لمراسل قناة NRT عربية حيدر هادي، الذي يواجه ثلاث دعاوى في محاكم المحافظة.
وقال المركز في بيان صحافي، ان تنسيقاً جرى بين المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، ونقابة المحاميين العراقيين، التي بدورها أوعزت إلى غرفة محاميي كربلاء، وتم تشكيل فريق دفاع من المحاميين لغرض التصدّي للادعاءات التي ستواجه مراسل قناة NRT عربية في المحافظة حيدر هادي".
وأوضح المركز، ان هادي يواجه ثلاث دعاوى قضائية في محاكم كربلاء، سجلها رئيس مجلس محافظة كربلاء والنائب حبيب الطرفي، واحد المتعاونين مع مدير التسجيل العقاري السابق في المحافظة، مشيراً الى ان اليوم الاربعاء 13/6/2018 موعداً للمرافعة امام محكمة جنح كربلاء.
وكانت مديرية شرطة محافظة كربلاء وعبر أحد مراكزها، إستدعت في 28-11-2017، مراسل قناة "NRT عربية" الفضائية في المحافظة حيدر هادي، بسبب شكوى قضائية أقيمت ضده بعد كشفه لملف فساد يتعلق بمدير التسجيل العقاري في كربلاء.
ونقل المركز في بيانه، عن حيدر هادي، انه "في يوم السادس من محرم الماضي تناولت من خلال صفحتي الشخصية على فيسبوك موضوعاً يتعلق بقضايا تزوير مستندات أراض مشيد عليها حسينية لخدمة الزوار في شارع العلقمي وسط كربلاء، مستنداً على شهادة أحد المواطنين التي قدمها لي، تورط بها مدير التسجيل العقاري السابق في كربلاء، واصدر القضاء في حينها حكما غيابيا ضده بالمؤبد، وتأكد لاحقا ضلوعه بتزوير العشرات من مستندات الأراضي والدور السكنية في كربلاء".
واضاف، ان "شرطة محافظة كربلاء استدعتني بعد كشفي لهذا الملف، وفقا لدعوة قضائية اقامها احد المتعاونين مع مدير التسجيل العقاري السابق في كربلاء والمتضرر من اعادة ارض الحسينية الى اصحابها".