مقالات



الجمعة 15 آب 2008

حق المواطن في ثروة وطنه

لا قيمة للمبدأ القائل ان «لكل مواطن حقا معلوما في ثروة وطنه» ما لم يتحول الى نظام قابل للتطبيق عبر آليات محددة وواضحة. مثله في ذلك مثل القول بحق المواطن في السلطة، او سيادة الشعب، التي لا تكون لها


الخميس 14 آب 2008

سيادة الدولة و إرادة السلطة

سبق لنا وجادلنا، ومن على هذه الصفحة ضمن حلقتين منفصلتين، بأن ضرورات المصلحة الوطنية واشتراطات العلاقة المؤسسية، تقتضي أن يصار إلى ترجيح خيار بناء الدولة وتعزيز هيبتها وتكامل سيادتها، كشرط أولي لإنجاح


الاثنين 11 آب 2008

حتى لاتعود الغربان

اثناء الفراغ الامني الذي حدث بعد 2003/4/9 انتشرت التنظيمات المسلحة والميليشيات رافعة شعارات داعبت مشاعر الكثيرين،منها وطنية واكثرها شعارات دينية طائفية مدعومة من دول وقوى اقليمية لها اهدافها الخاصة


الاثنين 11 آب 2008

التوافق السياسي

تمر العملية السياسية باختبار ثقيل، ذلك ان أزمة كركوك، جاءت بعد ربيع سياسي جميل، أجمعت فيه الكتل السياسية على دعمها للحكومة في تصديها للجماعات المسلحة وفرض القانون في كل مكان من حدود الدولة.. الامر


الاثنين 11 آب 2008

ترابيات...!!!

من باب ولا تبخسوا الناس أشياءهم، فإن بلدية كربلاء ومجلس المحافظة فيها قاموا مشكورين بتنفيذ العديد من مشاريع التنمية والإعمار بيد أنها بالأعم الأغلب إما تسير ببطيء أو تبقى الشوارع مليئة بـ (الطسات)


الجمعة 01 آب 2008

ملك آل سعود أخذت أذن علماء الوهابية ونلت رضا اسرائيل

لم تعد العلاقات السعودية الاسرائيلية والغزل المتبادل بينهم طي الكتمان بل اصبح اللعب على المكشوف وتنقله الصحافة السعودية ,فكلما ضاق الخناق على ال سعود كشفوا كامل عورتهم واباحو المخفي وكشفوا المستور


الجمعة 01 آب 2008

صحافة الكترونية جادة

رغم وجود سجال حاد على الأقل في عالمنا العربي بين مفهومي الصحافة الالكترونية والصحافة المطبوعة (الورقية) وأيهما أقوى من صاحبه على البقاء في عالم الإعلام إلا أن الأمور تتجه كما يبدو إلى حالة من التوافق


الاحد 20 تموز 2008

موقف المرجعية العليا من الانتخابات والكيانات والرموز الدينية

في انتخابات مجالس المحافظات المزمع إجراءها نهاية السنة الحالية، ما رأيك ننتخب أم لا ننتخب؟ المسؤولية الملقاة علينا في انتخاب الحكم الذي يحفظ كرامتنا والأشخاص الذين يصونون حقوقنا تصرخ فينا انتخبوا الأكفأ


الثلاثاء 15 تموز 2008

مازلت الاقرب منهم اليه ..

بالرغم من انقطاع الادباء عن مواصلة اللقاء بهذا الكائن الاسطوري الا انني مازلت اتردد في زيارته بين فترة واخرى للسؤال عنه وعن احواله فهو كما يعرف الكل يعيش وحيداً في صومعته بالقرب من ابن فهد الحلي في


الثلاثاء 15 تموز 2008

خضير طاهر وتعدد الرغبات

ادان المبجل خضير طاهر في موقع كتابات ، الاسبوع الثقافي المقام هذه الايام في ايران ، وطالب المبجل جداً من المثقفين العراقيين مقاطعته بالاضافة الى كيل سيل من التهم الى السيد الجابري وكيل وزارة الثقافة


السبت 12 تموز 2008

التكنوقراط قادمون لامحالة

ليس عيبا او منقصة في الانسان عندما لا يعرف ويقول انه لا يعرف لكن كل العيب والنقص في الانسان الذي لا يعرف ويقول انه يعرف بل ويتباهى بذلك من دون أي وجه حق ما يحوله الى مايشبه (الوباء المعدي) الذي يهدد


الخميس 10 تموز 2008

محمد زمان وكربلاء والذكريات

نوارس دجلة تعانق شغاف قلبي،وانا عاشق الرحيل مابين المدن الحجرية والمدن الطينية والازقة الرطبة،واعانق البحار وارحل من ميناء الى ميناء.ابحث عن ضوء الشمس وضوء القمر او نجمة تسأل وتبحث عن صديق ووجه


الثلاثاء 08 تموز 2008

الفراغ يصنع مسخاً

لاادري مالذي يدفع رجلا مثل خضير طاهر ان يكتب بطريقة مغايرة وهو ابن العراق والمتأصل فيه اباً عن جد وهذا ما اعرفه عنه على اقل تقدير ولااريد ان اخوض في سلالته وسلالة اجداده فهو الكربلائي المجيد الذي


الاحد 06 تموز 2008

محمد زمان / ثانيةً

سعيدٌ أنا بما كتبه القاص والروائي المبدع علي حسين عبيد حول العملاق حقا محمد زمان ، وجانب الوفاء هذا اصبحنا نفتقده تماماً في حياتنا الثقافية التي شهدت تحولات نحو الأسوأ ونحن بحاجة لرد الإعتبار للوفاء


الاحد 06 تموز 2008

محمد زمان : العصامي الأروع وعرّاب الادباء في كربلاء إبان الثمانينيات

اذا لم تخني حافظتي فإن جاستون باشلار (صاحب كتاب حدس اللحظة) هو القائل بأن الانسان يحب الماضي أكثر من الحاضر والمستقبل لأنه (أي الماضي) لم يعد يشكل خطرا عليه؟!!، وفعلا نحن جميعا نحنُّ الى ماضينا حتى


الاحد 06 تموز 2008

تقاعد العقل

التقاعد !!!، هذه المفردة، التي قضّت مضاجع اجيالٍ، من موظفي الخدمة العامة، ما زالت تفرض سلطانها عليهم، وهي تخرجهم من وظائفهم صاغرين، وبحكم ( القانون )، لتنتهي بهم الى حيث لا يتمنون باعةً


الاحد 06 تموز 2008

رصيف يا محسنين!

في شارعنا الذي يشبه - من حيث الاستواء - تخطيط قلب رجل مدخّن في الستين من عمره، دبّت ذات يوم حركة نشطة لعمال وآليات ورمل وحصى وشتايكر، وحين تبينـّّا جليّة الأمر اتضح أن هذه "الهوسة"


الخميس 03 تموز 2008

امريكية تصفع بعض زعماء العرب واصحاب المليارات على وجوههم !!

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ وَإِنَّ رَبَّكَ هُوَ يَحْشُرُهُمْ إِنَّهُ حَكِيمٌ عَلِيمٌ . صدق الله العلي العظيم . سورة الحجر . اية 25 . بعد سنة 2003 وحتى يومنا هذا لم نجد حكام


الثلاثاء 01 تموز 2008

احذروا ياعراقيين هذا التاكسي مفخخ !!

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ لَهُم مِّن جَهَنَّمَ مِهَادٌ وَمِن فَوْقِهِمْ غَوَاشٍ وَكَذَلِكَ نَجْزِي الظَّالِمِينَ . صدق الله العلي العظيم . سورة ألأعراف . اية 40 . بعد


الثلاثاء 01 تموز 2008

للشرقية ........ اقول

كثيرة هي الأحداث التي مرت على العراق والعراقيين والتي عُرضت على شاشات التلفاز والتي هي من بعض الواقع الذي عشناه ونعيشه واعترف انه كان واقعا حزينا مريرا علينا جميعا وأنا لا أنكر ذلك مطلقا ولا أنكر


الخميس 03 تموز 2008

الاستاذ المالكي انتصرت وجبهة التنافق خارج حكومتك وبابان فيها

نعم ايها الرائع الاستاذ الكبير علي بابان لازلت اصر انك اهل للاحترام والاعجاب وماخاب الظن فيك وها هم ادعياء حرب المحاصصة والطائفية واللهاث وراء الكراسي هم من يسعى ويدعو اليها عبر اللهاث وراء مناصب


الثلاثاء 01 تموز 2008

سلطات آل سعود تعتقل المجرمين وتترك المحرضين

على من يمرر آل سعود وزبانية الاعلام المرتزق والامن الضال الحامي لمملكة الارهاب الوهابي السعودي اكاذيبه وتدليسه وخداعه ؟ بالامس افادت الانباء القادمة من التلفزيون الموالي والمطبل والملمع لكالح


الاحد 29 حزيران 2008

نفايات ألصحافه......

بينما إنا واقف في وسط طابور طويل جدا ..لاستلام منحتي التي منحا لنا دولة رئيس الوزراء نور المالكي بمناسبة عيد الأضحى المبارك..وكان مقدار المنحى (100000 ) إلف دينار التي منحا للمهجريين وانأ من المهجريين


الاحد 29 حزيران 2008

وزيــــر التعليـــم أم وزير التهديم؟

ربما لم يخطئ السيد وزير التربية العراقي في مسألة الحضور الى المركز الامتحاني في مدينة بغداد – سبع ابكار ، وربما كان حريصاً أشد الحرص على أداء الامتحانات بالشكل المطلوب وبسلاسة منقطعة النظير ، ولكن


السبت 28 حزيران 2008

فضيحة في كلية الاعلام .. !!

قامت لجنة خاصة من دائرة المفتش العام في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بعملية مداهمة لكلية الاعلام يوم الخميس الماضي اثر تلقيها معلومات عن تسريب وبيع اسئلة الامتحان النهائي من قبل زمرة فاسدة بين


السبت 28 حزيران 2008

المنتخب العراقي والمصالحة الوطنية

تتداخل فيما بعضها وتتماشى في مسيرة البناء في ذلك الفضاء الواسع والمنتجع الذي يكون مترامي الأطراف ليتكامل ويلتحم بناء البلد العراقي ، هكذا كانت الرؤية لفريق العراق بكرة القدم الذي جذب انتباه العامة


السبت 28 حزيران 2008

(حرامية) على رفوف زجاجيه.....

يعرف الانسان براسه ,ومن غير راسه يكون جثه لا يعرف صاحبها ,وفي المصطلحات العسكريه هناك عبارة تقول (الوحدة بامرها )مما يعني هذا الكلام ان كان قائد الوحدة العسكريه مضبوط عسكريا تكون الوحدة التي يامرها


السبت 28 حزيران 2008

هاهم علماء العراق ينهضون من جديد وليخسأ اعداء العراق !!

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ إِنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ وَأَخْبَتُواْ إِلَى رَبِّهِمْ أُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ الجَنَّةِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ . صدق الله العلي العظيم


السبت 28 حزيران 2008

فقراء أخر الزمان ...

لا أريد إن أتحدث عن الفقر الأزلي ذلك المرض الذي أصاب الدنيا وهي ما زالت في رحمها ,ولكن ابدا التكلم عن الفقر في زمن الإسلام عندما بعث الله سبحانه وتعالى نبينا الأكرم محمد (صلى الله عليه واله وسلم ),حينها


الجمعة 27 حزيران 2008

نرجسية الشخصية العراقية - خسارة المنتخب العراقي نموذجاً

كغيره من شعوب الارض، تميز الشعب العراقي بصفات تميزه عن غيره من الشعوب وتعطيه ملامح خاصة يعرف بها دون غيره من امم الارض. والفرد العراقي كجزء من هذا الشعب يؤثر ويتاثر بما حوله من متغيرات وثوابت. وقد




وكالة نون الخبرية
وكالة عراقية مستقلة غير منتمية إلى جهة سياسية تنقل الخبر من مصادره الرئيسية هدفها نقل الحقيقة كما هي دون رتوش والوكالة تنشر على مدار 24 ساعة كافة الأخبار السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية والرياضية والتحقيقات والمقالات الصحفية وكل ما يهم الشان العراقي والاقليمي والدولي عبر شبكة مراسلين تنتشر في انحاء العراق وبعض الدول العربية والاسلامية .
بدات وكالة نون الخبرية بنشرة الكترونية بسيطة تنقل أخبار مدينة كربلاء عام 2005 وتطورت لتشمل كافة مناطق العراق وقد تم اختراق الموقع لاكثر من مرة من قبل جهات ظلامية من أجل عدم إيصال الحقيقة التي أزعجت الآخرين من نشرها لذلك تم تطوير الموقع بشكل تدريجي إلى أن أصبح وكالة خبرية يوم 26/9/2011 ليغطي إضافة إلى العراق ومحافظاته دول المنطقة العربية والإقليمية
الوكالة معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم 894
للتواصل
بإمكانكم مراسلة رئيس تحرير الوكالة، على البريد الإلكتروني:
director@non14.net
تيسير الأسدي